خصصت تل أبيب أول مضمار لسباق الدراجات في الأماكن المغلقة في منطقة الشرق الأوسط يوم الثلاثاء كجزء من الاحتفالات التي أحيطت بفترة افتتاح سباق “غيرو دي إيطاليا” في إسرائيل نهاية هذا الأسبوع.

يأمل سيلفان آدامز، رجل العقارات الكندي الذي ساهم في إحضار بداية دولية لسباق الدراجات في إسرائيل، أن يتمكن المضمار من استضافة بطولة العالم للناشئين لعام 2021 لركوب الدراجات.

يعد مضمار الدراجات ساحة داخلية لركوب الدراجات الهوائية، وهو نوع خاص من سباق الدراجات مع جدران حادة ومائلة. الدراجات الهوائية لا تحتوي على الفرامل ويستخدم المتسابقون زاوية الجدران للمناورة حول المتسابقين الآخرين. إنه شكل سباق إستراتيجي للغاية الذي ينتقل بشكل جيد إلى جميع أنواع سباقات الدراجات الأخرى، بما في ذلك سباقات الطرق مثل “تور دي فرانس” و”غير دي إيطاليا”.

يقع مضمار الدراجات بالقرب من حديقة اليركون وبالقرب من المركز الأولمبي الإسرائيلي.

وتواجد مسؤول من الإتحاد الدولي لراكبي الدراجات، لقياس المسار وضمان استيفائه للمعايير الأولمبية.

يمتد المسار الخشبي على جوانب منحدرة شديدة تصل أحيانا إلى 45 درجة، مما يعطي راكبي الدراجات مظهرا يماثل التوازي مع الأرض أثناء ركوبهم حول الزوايا.

عمدة تل أبيب رون خولداي (إلى اليسار) وسيلفان آدامس في مضمار الدراجات في تل أبيب في 1 مايو 2018. (courtesy Guy Yehiel/Tel Aviv Municipality)

تطلب المشروع الذي بلغت تكلفته 70 مليون شيقل (19 مليون دولار) 900 طن من الفولاذ و100 ألف مسمار. عندما ينتهي العمل في سبتمبر، سيضم الاستاد 620 شخصا، وستكون هناك غرف لارتداء الملابس، غرف أطباء، مناطق لاختبار العقاقير للمسابقات، ومتاجر للدراجات مفتوحة للجمهور.

“قبل ثلاث سنوات، جاءني هذا الشخص المجنون على دراجة وقال لي أنه غير ممكن أن لا يكون هناك أي مرافق احترافية لركوب الدراجات في تل أبيب”، قال العمدة رون هولادي صباح الثلاثاء في انطلاق العمل الرسمي للمشروع. وقامت مؤسسة تل أبيب في المدينة بتأمين التبرعات للمشروع، بما في ذلك من سيلفان آدامز. وقال خولداي إن المدينة قررت تسمية المسار بعد آدامز لتكريم العمل الذي قام به لرفع مستوى الوعي حول ركوب الدراجات المحترف في إسرائيل عبر “غيرو دي إيطاليا”.

مضيفا أنه “في تل ابيب، حدثت ثورة الدراجات منذ فترة طويلة وأصبحنا مدينة فيها الدراجة هي مركبتنا اليومية وبديل للسيارات الخاصة”. وأضاف أنه يأمل بأن تتمكن إسرائيل قريبا من تكرار نجاح البلاد في الجودو في ميدان ركوب الدراجات.

الأسبوع الماضي، استضافت تل أبيب بطولة أوروبا للجودو لعام 2018، وحصل ساغي موكي الإسرائيلي على الميدالية الذهبية في فئة أقل من 81 كلغ.

وقال آدامز إنه يأمل في تكرار نجاح بريطانيا في عالم ركوب الدراجات بعد أن استثمرت البلاد في الدراجات في دورة ألعاب الكومنويلث عام 2002 وساعدت في نمو جيل من راكبي الدراجات الشباب. مضيفا أنه كان متحمسا بشكل خاص للترحيب بجيران إسرائيل في الدراجة النارية خلال “غيرو دي إيطاليا”. وقال منظمو السباق إن كل من الإمارات العربية المتحدة والبحرين لديهما فرق في السباق ولم تحدث مشاكل مع أن موقع انطلاق السباق هو إسرائيل.

عرض لمضمار الدراجات عند الانتهاء منه، ويقع بجوار حديقة الياركون. (courtesy)

“نأمل في استضافة مسابقات دولية هنا، بما في ذلك مشاركة جيراننا في المنطقة، بهدف استخدام الرياضة لإرساء أسس الجيران الجيدين وجلب الدول معا”، قال آدامز. “عندما يصل الدراجون من البحرين والإمارات العربية المتحدة إلى هنا اليوم ويرون مضمار الدراجات سيعرفون أنه مرحب بهم دائما ويمكننا التنافس والتدرب معا”.

سينطلق ما يقرب 200 من راكبي الدراجات العالميين على الطرق السريعة في إسرائيل في نهاية هذا الأسبوع حيث تستضيف البلاد انطلاقة “غيرو دي إيطاليا” من 4 إلى 6 مايو. وتعد “غيرو دي إيطاليا” ثاني أكثر سباقات الدراجات أهمية بعد سباق “تور دي فرانس”.

صورة توضيحية لسباق الدراجات “غيرو دي ايطاليا” لعام 2012. (CC, BY-SA Wikimedia

ستعقد الأيام الثلاثة الأولى من السباق الذي يستمر 21 يوما في إسرائيل، ويتألف من تجربة تستغرق 10 كيلومترات في القدس، وسباق بطول 167 كيلومترًا من حيفا إلى تل أبيب، وسباق طوله 226 كيلومترًا من بئر سبع إلى إيلات. بعد ذلك، سيتوجه المتسابقون البالغ عددهم 176 راكبا من 22 فريقاً إلى إيطاليا للركوب في المراحل الثمانية عشر المتبقية من السباق، والتي تنتهي في روما.

في تاريخ “غيرو دي إيطاليا” الذي يبلغ 101 عاما، هذه هي المرة الأولى التي يبدأ فيها السباق خارج أوروبا، على الرغم من أنه بدأ في الدول الأوروبية المجاورة خلال سنوات مختلفة.

وسيتم إغلاق الطرق والطرق السريعة على طول مسار السباق، بما في ذلك الطريق 2 والطريق 90، خلال أجزاء من السباق. كما ستتأثر الحركة الجوية إلى إيلات لنحو أربع ساعات في اليوم الأخير للحدث.

ستكون العارضة الإسرائيلية بار رافايلي المقدمة الرسمية للفائزين بمراحل كل يوم من السباق في إسرائيل.