تم إقتياد سفنية ناشطات كانت متوجهة إلى قطاع غزة قبل إعتراضها والسيطرة عليها من قبل البحرية الإسرائيلية الأربعاء إلى ميناء أشدود الإسرائيلي من دون وقوع حوادث تُذكر.

وتم نقل الناشطات إلى السلطات “لمزيد من المعالجة”، وفقا لما قاله الجيش الإسرائيلي في بيان له.

سفينة “زيتونة-أوليفا” التي كان على متنها 13 ناشطة، من بينهن الحائزة على جائزة نوبل للسلام في عام 1976، ميريد ماغواير، كانت متجهة عبر البحر الأبيض المتوسط إلى قطاع غزة، الذي تسيطر عليه حركة “حماس”، إحتجاجا على الحصار الإسرائيلي عندما تم إعتراضها على بعد 65 كيلومترا من سواحل غزة.

وتمت السيطرة عليها من دون أحداث عنف أو مقاومة من قبل الناشطات على متنها، بحسب الجيش.