أ ف ب – تبنى المؤتمر العام للحزب الجمهوري الأميركي برنامجا يبدو متقوقعا على الماضي، لا سيما لجهة التشدد في القضايا الإجتماعية وتأييد وسائل الطاقة التقليدية مثل الفحم وإقامة جدار على حدود المكسيك.

ويعبر البرنامج الواقع في 58 صفحة، والذي تم تبنيه في أجواء من اللامبالاة تقريبا في مستهل اعمال المؤتمر العام الذي كرس دونالد ترامب مرشحا للحزب الى الإنتخابات الرئاسية، عن الموقف الرسمي للحزب للسنوات الأربع المقبلة.

ومع أن البرنامج يعكس إجمالا النفسية العامة السائدة في الحزب، لكنه لا يعتبر ملزما لمرشح الحزب في الإنتخابات الرئاسية.

وأشاد الناشط من اليمين المتدين ديفيد بارتون بالبرنامج الذي يعتبر “الأكثر تشددا في التاريخ الحديث”.

وفي ما يأتي النقاط الأساسية في البرنامج:

الزواج: الحزب الجمهوري المعارض لزواج المثليين يريد الغاء قرار المحكمة العليا الذي يجيز الزواج للجميع.

“الزواج وبنية الأسرة التقليدية التي تقوم على أساس عقد القران بين رجل وامراة، هما أساس المجتمع الحر… الأطفال الذين ينشؤون ضمن اسرة تقليدية من والدين، يتمتعون اجمالا بوضع صحي ونفسي افضل ويكونون اقل ميلا لتعاطي المخدرات أو الكحول أو التورط في اعمال إجرامية. (وفي ما يتعلق بالفتيات) أقل ميلا للحمل خارج الزواج”.

الإجهاض: ممنوع دون أي استثناء

“نؤكد على الجانب المقدس لحياة الإنسان وعلى أن الطفل غير المولود يتمتع بحق اساسي في الحياة لا يمكن المساس به”.

الدين: الصلاة في المدرسة

“نؤيد إبراز الوصايا العشر علنا كتعبير عن تاريخنا وإرثنا اليهودي والمسيحي”.

ويؤكد البرنامج أيضا على حق الطلاب في الصلاة في المدارس الرسمية.

الطاقة: الحزب مؤيد لإستخراج الفحم والغاز الصخري وكل وسائل الطاقة “التي يمكن تسويقها دون دعم من الحكومة”.

“الديمقراطيون لا يستوعبون أن الفحم وسيلة طاقة نظيفة متوفرة محليا وبكثرة وبسعر رخيص”.

“لا بد من حماية عمال مناجم الفحم من برنامج الحزب الديمقراطي المتطرف المعادي للفحم”.

الهجرة: نعم لجدار ترامب

“نؤيد تشييد جدار على طول الحدود الجنوبية (مع المكسيك) وحماية كل نقاط الدخول الى البلاد. يجب أن يشمل الجدار كل الحدود الجنوبية بحيث يضع حدا لمرور السيارات والأفراد”.

ويشير البرنامج أيضا إلى “اجراء خاص” يعتمد مع القادمين من “دول تدعم الإرهاب أو من مناطق مرتبطة بالإرهاب”.

ويعارض البرنامج “أي شكل من أشكال العفو” عن المهاجرين غير الشرعيين.

الأسلحة النارية: لا اكتراث بعمليات اطلاق النار

“ندافع عن حقوق الأشخاص في حيازة وحمل اسلحة، وهو حق طبيعي يكفله التعديل الثاني في الدستور… حق من الله في الدفاع عن النفس”.

المالية: عودة الى الوراء

“ندعم إعادة العمل بقانون ‘غلاس- ستيغال 1933‘ الذي يمنع المصارف التجارية من القيام بإستثمارات تنطوي على مخاطر كبيرة” (تم وقف العمل بالقانون في العام 1999).

الإتفاقات التجارية: تأثير بترامب

“نحن بحاجة الى اتفاقات تجارية تكون ثمرة مفاوضات اكثر تركيزا على مصالح اميركا. ولا بد من رفض تلك التي لا تحمي هذه المصالح كما يجب او السيادة الأميركية أو تنتهكها دون أي عقاب”.

الإباحية: مرفوضة

“اأمة في الصحة العامة تدمر ملايين الأشخاص”.