دان الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الاربعاء قرار اسرائيل بناء 300 وحدة سكنية استيطانية جديدة في الضفة الغربية.

وذكر بان في بيان بان “المستوطنات غير قانونية استنادا الى القانون الدولي وتشكل عائقا امام السلام”.

واضاف ان هذه القرارات “تتنافى والارادة التي اظهرتها الحكومة الاسرائيلية بالسعي الى حل الدولتين”.

وحض بان كي مون الحكومة الاسرائيلية على العودة عن قرارها “من اجل السلام وحل عادل” للنزاع بين اسرائيل والفلسطينيين.

بدوره، راى الاتحاد الاوروبي ان هذه الاجراءات “تطرح تساؤلات حول التزام الحكومة (الاسرائيلية) بالتفاوض حول حل الدولتين في عملية السلام في الشرق الاوسط”.

ولا يعترف المجتمع الدولي بالمستوطنات سواء اقيمت بموافقة الحكومة الاسرائيلية ام لا.

ويعتبر المجتمع الدولي كل الانشطة الاستيطانية في الاراضي الفلسطينية مخالفة للقانون وعقبة رئيسية امام استئناف مفاوضات السلام.

واعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الاربعاء الموافقة على بناء 300 وحدة سكنية استيطانية “فورا” في بيت ايل شمال رام الله في الضفة الغربية.