أكدت مصادر أمنية في السلطة الفلسطينية، أن شرطيان فلسطينيان تلقا اصابات يوم السبت خلال إجراء اعتقال في مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية.

يظهر تصوير كاميرا أمنية حصلت عليها القناة الثانية، المحاولة غير المهنية والمحرجة بعض الشيء لإعتقال مشتبه، بينما كان يأكل في مطعم في مخيم بلاطة.

في بداية الأمر، ترمي عناصر الشرطة قنبلة صوت داخل المطعم، حيث كان المشتبه به يتناول الطعام، وعلى ما يبدو بسبب الضجيج المفاجئ، يفر من الباب الخلفي للمبنى.

بالرغم من كون المشتبه غير مسلح، أطلقت الشرطة الرصاص الحي عليه من خارج المبنى، ما أدى إلى إصابة المشتبه، وشخصين مارين غيره بجروح خفيفة.

يعود الشرطيون إلى المطعم مع أسلحة مرفوعة ويبدؤون بملاحقة المشتبه، الذي يحاول الفرار من الباب الخلفي.

ينزلق أحد الشرطيون ويقع أثناء دخوله المطعم.

ورد بتقرير لوكالة “معا” الإخبارية، أن المشتبه نجح بالفرار، وتم إطلاق سراح رجل آخر الذي تم اعتقاله بعد أن تبرر أن لا علاقة له بالقضية.