نفت ايران الخميس التدخل في شوؤن العالم العربي في رد على بيان للجامعة العربية يدين “التدخلات الاجنبية” ملمحا بذلك الى الجمهورية الاسلامية.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي في تصريحات نقلها موقع الوزارة ان ايران “اعلنت مرارا ان لا حاجة لها اساسا للتدخل في الشؤون الداخلیة للدول الاخري وملتزمة دوما بحسن الجوار واحترام سیادة الحكومات وعدم التدخل في الشؤون الداخلیة للدول الاخرى”.

واضاف “لا یمكننا ان لا نعرب عن اسفنا العمیق ازاء مسألة ان بعض قادة الدول العربیة والاسلامیة، وبدلا من الاهتمام الجاد باهم معضلات المنطقة والعالم الاسلامي والاخطار المشتركة التي تهدد جمیع الدول الاسلامیة، ورغم جمیع التجارب والعبر الماضیة، تسلك الطریق الخاطئ وتخطأ فی تمییز الصدیق من العدو عمدا او سهوا”.

طالب قادة الدول العربية الاربعاء في ختام قمتهم السنوية في السويمة على شاطئ البحر الميت غرب العاصمة الاردنية بوقف التدخلات الخارجية في شؤون دولهم، في اشارة الى ايران من دون تسميتها.

ودان البيان الذي حمل عنوان “اعلان عمان” المحاولات “الرامية الى زعزعة الامن وبث النعرات الطائفية والمذهبية او تاجيج الصراعات وما يمثله ذلك من ممارسات تنتهك مبادئ حسن الجوار والقواعد الدولية ومبادئ القانون الدولي وميثاق الامم المتحدة”.

وكان وزراء الخارجية العرب بحثوا في اجتماعهم التمهيدي للقمة الاثنين مشروع قرار يدين “التدخل الإيراني في الشؤون الداخلية للدول العربية”، ويطالب ايران ب”الكف عن الأعمال الاستفزازية التي من شأنها أن تقوض بناء الثقة وتهدد الأمن والاستقرار في المنطقة”.

لكن البيان الختامي لم يذكر ايران بالاسم.