قررت ايران الثلاثاء الاستمرار في مبدأ المعاملة بالمثل بعدم منح تاشيرات دخول للاميركيين وذلك بعد المرسوم الجديد للرئيس دونالد ترامب الذي يمنع لمدة 90 يوما مواطني ستة بلدان مسلمة بينها ايران، من دخول الولايات المتحدة.

وقال مجيد تخت-روانشي نائب وزير الخارجية الايراني، بحسب وكالة ايسنا، “ان قرارنا السابق الصادر بعد مرسوم ترامب الاول لا يزال ساريا. ولا حاجة لان نتخذ قرارا جديدا”.

وكانت ايران وصفت في نهاية كانون الثاني/يناير 2017 المرسوم السابق لترامب بانه “مهين” و”مخجل” وقررت تطبيق مبدأ المعاملة بالمثل بعد منح تاشيرات دخول للمواطينن الاميركيين.

ووقع ترامب الاثنين مرسوما جديدا يمنع لمدة 90 يوما مواطني ستة دول اسلامية الدخول الى الولايات المتحدة، وهو صيغة معدلة لمرسوم اول في كانون الثاني/يناير من اجل تفادي عقبة القضاء والاستنكار العالمي الذي اثاره المرسوم الاول.

وبين التعديلات الاساسية مقارنة بالمرسوم الاول الذي عطله القضاء، استثناء مواطني العراق من لائحة الممنوعين، وايضا المقيمين بشكل دائم (اصحاب البطاقات الخضراء) اضافة الى اصحاب التأشيرات.

ويعيش في الولايات المتحدة اكثر من مليون ايراني وزارها نحو 35 الف ايراني في 2015.

ومنذ تنصيب ترامب في 20 كانون الثاني/يناير 2017، تصاعد التوتر بين طهران وواشنطن اللتين قطعت العلاقات الدبلوماسية بينهما اثر الثورة الاسلامية في ايران في 1979 واحتلال السفارة الاميركية في طهران.