هنأ الرئيس الاميركي باراك اوباما الثلاثاء الرئيس الاسرائيلي الجديد رؤوفين ريفلين الذي يعتبر من الصقور وانتخب الثلاثاء، مشيدا بما قام به الرئيس المنتهية ولايته شمعون بيريز.

وقال اوباما في بيان ان “الرئيس الجديد ريفلين يعمل منذ زمن طويل في خدمة الدولة ونريد ان نحافظ على علاقات صلبة من اجل مصلحة بلدينا في ولاية ريفلين”.

وبعض افكار ريفلين مثل معارضته قيام دولة فلسطينية ودعمه المستوطنات في الضفة الغربية الغربية لا تتوافق مع السياسة الاميركية في المنطقة.

ومع ذلك، سعت وزارة الخارجية الاميركية الى احتواء القلق مشيرة الى ان مفاوضات السلام مع الفلسطينيين والتي يتم تنسيقها مع واشنطن والمتوقفة حاليا، ليست من اختصاص الرئيس الاسرائيلي.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية جنيفر بساكي ان “رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو كان واضحا لجهة ان الحكومة الاسرائيلية تدعم حلا على اساس دولتين في النزاع الاسرائيلي الفلسطيني”.

من جهة اخرى، اشاد اوباما في بيانه بالعمل الذي قام به الرئيس المنتهية ولايته شمعون بيريز والذي تربطه به صداقة متينة.

وقال “يمكنه الاستناد الى حصيلة مميزة وقد اثبت شجاعة وتعاطفا”. واضاف “لقد كرس حياته لقضية السلام وامل ان نستقبله في واشنطن قبل نهاية الشهر كي يتلقى الميدالية الذهبية من الكونغرس”.

ويتسلم ريفلين منصبه في 28 تموز/يوليو خلفا لبيريز.