اعتبر الرئيس الاميركي باراك اوباما الخميس ان ما ذكره المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية المقررة في تشرين الثاني/نوفمبر دونالد ترامب عن امكانية تعرض هذه الانتخابات للتزوير من اجل حرمانه من الفوز هو مزاعم “سخيفة”.

وردا على سؤال بشأن الاتهامات التي ساقها الملياردير الجمهوري قال اوباما خلال مؤتمر صحافي في البنتاغون “لست اعلم من اين ابدأ في الاجابة على هذا السؤال”.

واعتبر الرئيس الاميركي ان ما يزيد هذه المزاعم سخفا هو ان الانتخابات الرئاسية الاميركي تجري على نطاق واسع بواسطة انظمة آلية وبالتعاون مع السلطات المحلية.

واضاف “حتما لن يجري تزوير الانتخابات (…) اذا كان ترامب يعتقد ان هناك مؤامرة تحاك عبر البلاد، بما في ذلك في اماكن مثل تكساس حيث المسؤولون عن مكاتب الاقتراع ليسوا الديموقراطيين، فهذا سخيف”.

وتابع الرئيس الاميركي “اذا كان ترامب يتقدم بفارق عشر او 15 نقطة في استطلاعات الرأي عشية الانتخابات وخسر يمكنه حينها ان يطرح هذا السؤال، ولكن الحال ليست كذلك الآن”.