اعلن البيت الابيض الاربعاء ان الرئيس الاميركي باراك اوباما سوف يستعمل حق النقض (الفيتو) في حال تبنى الكونغرس قانونا يحد من دخول اللاجئين السوريين الى الولايات المتحدة وذلك بعد اعتداءات باريس.

وقال البيت الابيض في بيان في حال تلقى الرئيس القانون الذي قد يصوت عليه مجلس النواب اعتبار من الخميس “فهو سيضع عليه الفيتو”.

واضاف “هناك ارواح في خطر وللولايات المتحدة دور حاسم في التصدي لازمة اللاجئين السوريين بعيون شركائنا في الشرق الاوسط واوروبا”.

وسوف يصوت مجلس النواب الاميركي الخميس على اقتراح قانون لتعليق استقبال اللاجئين القادمين من سوريا والعراق حتى تعزز الشرطة الفدرالية الاميركية واجهزة الامن اجراءتهم الامر الذي قد يأخذ اشهرا او سنوات، حسب ما قال نواب ديموقراطيون.

يشار الى ان الجمهوريين يهيمنون على الكونغرس.

ويحظر اقتراح القانون كليا قبول لاجئين من هذين البلدين.

وينص اقتراح القانون الذي يجب ان يقره ايضا مجلس الشيوخ على ان يعطي مدير الشرطة الفدرالية ووزير الامن الداخلي شخصيا افادات عن كل لاجىء بانه لا يشكل تهديدا امنيا.

واضاف بيان بيت الابيض ان هذا القانون يضعف من جهة اخرى رد “شركائنا في الشرق الاوسط واوروبا على ازمة اللاجئين السوريين”.