قامت السلطات بإجلاء أشخاص من دار ضيافة صباح الجمعة بعد اندلاع حريق أحراش كبير في جزء من حرش القدس.

واندلع الحريق بالقرب من بيت الضيافة “تيسبوري” في الوقت الذي حذرت فيه السلطات من خطر اندلاع حرائق في البلاد جراء الطقس الحار والجاف والرياح الشديدة.

وتم استدعاء ثمانية طواقم إطفاء، إلى جانب طائرات لإطفاء الحرائق، لمحاربة الحريق، بحسب تقارير في وسائل إعلام عبرية.

وتمت السيطرة على الحريق في النهاية ومنعه من الانتشار إلى المنازل في القدس والبلدات المجاورة.

ويُعتبر حرش القدس منطقة مليئة بالأشجار وهي تحظى بشعبية في صفوف المتنزهين وتغطي التلال إلى الغرب من المدينة. ويقع متحف “ياد فاشيم” لتخليد ذكرى المحرقة على أطراف الحرش.

يوم الخميس حذرت السلطات من أن أحوال الطقس في نهاية الأسبوع ستكون مشابهة لتلك التي كانت في نوفمبر 2016، عندما ساعدت ظروف الطقس الجافة على اندلاع حرائق أحراش كبيرة في أنحاء متفرقة من البلاد.

وشهدت مدينة حيفا أكبر هذه الحرائق، وهو ما دفع السلطات في المدينة إلى وضع وحدات إطفاء في حالة تأهب قصوى خلال نهاية الأسبوع.