اعلن نجم الدين كريم محافظ كركوك الاثنين ان القوات الامنية تمكنت من احباط هجوم تنظيم الدولة الاسلامية الذي استهدف مدينة كركوك، بالكامل وقتل 74 جهادييا واعتقال اخرين منهم.

وقال كريم لفرانس برس “تم القضاء على المهاجمين بالكامل وعادت الحياة الى طبيعتها في مدينة كركوك “.

مؤكدا “تم قتل اكثر من 74 ارهابيا داعشيا على يد القوات الامنية واعتقل اخرون بينهم قائد المجموعة التي خططت للهجمات”.

واشار الى ان “الاعترافات الاولية لقائد المجموعة اكدت ان 100 عنصر من داعش نفذوا الهجوم”.

واشار الى ان “اغلب المسلحين (الجهاديين) هم محليون من كركوك ومناطق اخرى” في العراق، دون مزيد من التفاصيل.

شن عشرات الجهاديين فجر الجمعة هجوما مباغتا على هذه المدينة الغنية بالنفط والتي تخضع لسيطرة القوات الكردية بهدف تخفيف الضغط عن مدينة الموصل التي شنت القوات العراقية هجوما لاستعادتها. وتبعد كركوك 240 كلم شمال بغداد.

والموصل ثاني اكبر مدن العراق وقد استولى تنظيم الدولة الاسلامية عليها قبل عامين اضافة الى مساحات شاسعة تشكل ثلث العراق تراجعت وانحسرت بشكل كبير.