تم نشر مئات عناصر الشرطة الإسرائيلية في القدس يوم الجمعة في اعقاب النداءات الفلسطينية للمظاهرات بعد صلاة الجمعة في المسجد الأقصى في القدس.

وتأتي المظاهرات في اعقاب اعلان الرئيس الامريكي دونالد ترامب يوم الأربعاء عن اعتراف الولايات المتحدة بالقدس كعاصمة لإسرائيل.

“تم نشر عدة مئات عناصر شرطة وحرس حدود إضافيين داخل القدس القديمة وفي محيطها”، قال الناطق بإسم الشرطة ميكي روزنفيلد الجمعة.

وكانت الأوضاع هادئة صباح الجمعة في القدس القديمة، والمسجد الأقصى، ثالث أقدس الأماكن في الإسلام، حيث يشارك الآلاف في صلاة الجمعة.

وبالرغم من مستوى التأهب العالي، لم تفرض الشرطة أي تقييدات على دخول الأقصى. وعادة عندما يتوقع اندلاع مواجهات، تقيد السلطات الإسرائيلية دخول الشبان.

متظاهر فلسطيني يشعل العلم الامريكي خلال اشتباكات مع جنود اسرائيليين بالقرب من رام الله، في اعقاب قرار ترامب الاعتراف بالقدس كعاصمة اسرائيل، 7 ديسمبر 2017 (AFP PHOTO / ABBAS MOMANI)

ونادت حركة حماس، التي تسيطر على قطاع غزة، الى يوم غضب الجمعة.

ويتوقع اطلاق مظاهرات تضامنية في انحاء الشرق الأوسط والعديد من الدول الإسلامية، بما يشمل الأردن وتركيا. وفي ماليزيا أيضا، تظاهر الآلاف أمام السفارة الأمريكية في كوالا لامبور.

رئيس هيئة اركان الجيش غادي ايزنكوت خلال زيارة الى الضفة الغربية، 6 ديسمبر 2017 (Israel Defense Forces)

ونشر الجيش الإسرائيلي أيضا مئات الجنود لتعزيز قوات الأمن في الضفة الغربية.

ونظرا لتقديرات هيئة اأكان الجيش، قال الجيش أنه “قرر أن عدة وحدات سوف تعزز منطقة [الضفة الغربية]، بالإضافة الى وحدات استخبارات قتالية ودفاع”.

ولم يكشف الجيش عدد الوحدات الإضافية التي يتم ارسالها الى الضفة الغربية.

شاب فلسطيني يرشق جنود اسرائيليين بالحجارة خلال مظاهرة في حاجز في مدينة نابلس، في اعقاب قرار ترامب الاعتراف بالقدس كعاصمة اسرائيل، 7 ديسمبر 2017 (Nasser Ishtayeh/Flash90)

وتتوقع التقديرات الأمنية مشاركة عشرات الآلاف في مظاهرات يوم الجمعة، والجيش يخشى خاصة من الهجمات الفردية، أفاد موقع “واينت” الإخباري.

وتم إرسال الجنود الى مواقع المواجهات خلال اليوم، وبعدها سوف يقومون بحراسة البلدات الإسرائيلية في المنطقة خلال يوم السبت لمنع أي محاولات لتنفيذ هجمات ضد المستوطنات.

وأثار خطاب ترامب يوم الأربعاء غضب الفلسطينيين وانطلقت مظاهرات في أنحاء الضفة الغربية، والقدس الشرقية وقطاع غزة يوم الخميس.

متظاهرون فلسطينيون في غزة يحرقون صور الرئيس الامريكي دونالد ترامب ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في اعقاب قرار ترامب الاعتراف بالقدس كعاصمة اسرائيل، 7 ديسمبر 2017 (AFP PHOTO / MOHAMMED ABED)

وعقد مئات الفلسطينيون مظاهرات ضد الخطوة في عدة مناطق في الضفة الغربية وغزة، واشعلوا الإطارات، واشتبكوا مع الجنود. وحرق المتظاهرون أيضا صور ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بالإضافة إلى الأعلام الإسرائيلية والأمريكية.

وأصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، بعضهم نتيجة استنشاق الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي، وأيضا بالرصاص الحي.