كسرت امراة مسلمة المحرمات بعد أن ألفت دليلا ل”جنس مذهل” يعرض نصائح صريحة للنساء مع التركيز على الجانب الإسلامي.

الكاتبة، التي اختارت استخدام الاسم المستعار “أم ملذات” وقررت عدم الكشف عن هويتها، قالت لصحيفة “الغارديان” البريطانية إن فكرة الكتاب “دليل المسلمة الجنسي: مرشد حلال لجنس مذهل” جاء بعد أن تحدثت معها صديقة لها، متزوجة حديثا، عن حياتها الجنسية الكارثية.

وقالت الكاتبة للصحيفة “رأيت الكثير من النساء المسلمات اللاوتي يتزوجن من دون أن تكون لديهن وسيلة حقيقية للتعلم عن الجنس”، وأضافت “يعرف الأزواج عن ’القضيب في المهبل’، ولكن يعرفون القليل حول كيفية زيادة الإثارة في حياتهم الجنسية. وضعيات مختلفة، أمور مختلفة لتجريبها في السرير – كل ذلك غائب عن الأدب الإسلامي المعاصر. بالنسبة لأولئك في الغرب، تتخلل التنافذ أمور معينة، لذلك تسمع النساء عن الBDSM وجماع الدبر (دوغي ستايل)، ولكن فقط بصورة مبهمة”.

وتقول أم ملذات إن الكتاب يركز على رسائل تشجع النساء المسلمات على الاستمتاع بحياة جنسية متنوعة والمبادرة إلى الحميمية. وتشمل عناوين فصول الكتاب “5 أساطير حول الجنس في الإسلام”، “كيف تقومين بالتعري”، “ما الذي يجب قوله خلال الجنس”، “المضاجعة”، و”كيف تكونين مجنونة في السرير”.

وقالت الكاتبة إنها تركز “على ممارسة الجنس مع زوجك فقط، ولكن بأن تكون لديك مجموعة كاملة من التجارب الجنسية مع الزوج. إسلاميا، هناك تركيز على التمتع بالعلاقات الجسدية في سياق الزواج، وليس فقط من أجل الإنجاب. من حق الزوجة بأن يرضيها زوجها جنسيا”.

وأضافت “لم أجد أي كتب إرشاد حول الجنس موجهة للمسلمين، النساء أو غير ذلك. هناك الكثير من الكتب عن الزواج، ولكن زيادة الإثارة على حياة المسلم الجنسية في إطار الحلال؟ لا يوجد أي شي هناك”.

واختارت الكاتبة عدم الكشف عن هويتها، واكتفت بالقول إنها أمريكية المولد تحمل لقبا في علم النفس، خوفا من ردود الفعل وبسبب حساسية الموضوع.

وقالت أم ملذات “بداية، اعتقدت أن اسمي الحقيقي سيضيف مصداقية، لكن الموضوع حساس”، وتابعت” سواء كان الأمر يتعلق بالعرق أو الوضع الاجتماعي الاقتصادي أو التدين، فإن الأشخاص الذين يريدون مهاجمة الكتاب سيفعلون ذلك دائما من خلال مهاجمة الكاتب. من خلال فصل حياتي الحقيقية عن الكتاب، سيُجبر الناس على التعامل مع المحتوى”.

وقالت أم ملذات إنها حصلت على “ردود فعل مشجعة، ولكن أيضا على عدد من الرسائل المهينة والمثيرة للإشمئزاز”.

وقالت “إحدى النساء قالت إن الكتاب غير ضروري، لأنهن يتعلمن كل شيء من أمهاتهن. أشك بأن هناك أي أم تتحدث بهذه التفاصيل الواضحة كما فعلت”.

ومع ذلك، تدرس الكاتبة تأليف عمل مكمل لكتاب الجنس بعد تلقيها رسائل من رجال يطلبون المشورة بشأن الجنس.

وقالت “تلقيت عشرات الرسائل من رجال سألوني عما إذا كانت هناك لدي أي خطط لتأليف كتاب مرافق لتعليمهم كيفية إرضاء زوجاتهم في السرير. لقد أخذت ذلك بعين الإعتبار وأخطط لكتابة جزء آخر في حال حقق هذا الكتاب نجاحا”.