قامت امرأة بالتعري في باحة الحائط الغربي في القدس يوم الاحد وعدت من قسم النساء باتجاه قسم الرجال في المكان المقدس.

وتم توقيف الامرأة البالغة 23 عاما، والتي ورد انها من سكان القدس، بسرعة وقام عناصر امن وحراس بتغطيتها، وتوقيفها بعد ذلك، بحسب بيان صادر عن الشرطة.

وتم ابعاد الامرأة عن باحة الحائط الغربي وقامت الشرطة باستجوابها. وسيتم ارسالها لتشخيص نفسي.

“دخلت وهي ترتدي الملابس وقامت بالتعري في مرحلة ما. بدت عازمة، كأنها تريد خلق استفزاز”، قال شاهد للقناة الثانية.

“بدأ الناس بالصراخ والبكاء عندما بدأت بالتحرك نحو قسم الرجال وتم توقيفها بالقوة”، قال الشاهد.

وفي فيديو (غير ملائم للأطفال) من الحادث، يمكن رؤية الامرأة من الخلق تمشي بهدوء نحو قسم الرجال.

https://youtu.be/BMJNRWc-vjY

وتقترب امرأة اخرى منها وتحاول تغطيتها بشال، ولكنها دفعتها وبدأت بالعدو.

ووصلت مدخل قسم الرجال قبل ان يمسكها رجلين من يديها، وقاما بعدها بسحبها نحو مكان فيه حمامات عمومية ومحطة شرطة.

وخلال الفيديو، يمكن سماع اشخاص يصرخون “هذا مكان محتشم”.

واوقفت الشرطة الامرأة بعد الحادث، وقالت انه تم نقلها لتشخيص نفسي.

وقال والديها للشرطة انها تعاني من مشاكل نفسية، بحسب القناة الثانية.

والحائط الغربي، من بقايا الهيكل اليهودي القديم الثاني، هو اقرب مكان صلاة لليهود من موقع الهيكل القديم، ولذا هو اقدس الاماكن لليهود.