اعلن رئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي الاثنين اثناء زيارة الى طهران ابرام اتفاق بين البلدين يقضي باستثمار بلاده في مشروع لتحويل ميناء شابهار الايراني الى محور تجاري.

وصرح مودي في مؤتمر صحافي متلفز مع الرئيس الايراني حسن روحاني “استنادا الى عقود متبادلة سيشكل تطوير شابهار (جنوب غرب) وبناه التحتية وتخصيص مبلغ 500 مليون دولار لهذا الغرض حجر الزاوية في هذا المشروع الكبير”.

اضاف “لا شك في ان هذا الاتفاق سيؤدي الى تطور اقتصادي ونمو المنطقة”، مؤكدا “نحن عازمون على تنفيذ هذه العقود في اسرع وقت”.

وتوجه الرئيس الافغاني اشرف غني كذلك الاثنين الى طهران لتوقيع اتفاق ثلاثي مع ايران والهند لتحويل شابهار الى محور تجاري بين البلدان الثلاثة، مستبعدين باكستان.

وقال روحاني ان ايران والهند قررتا تطوير علاقاتهما التجارية “الى علاقات اقتصادية شاملة”.

كما حضر ومودي مراسم توقيع 12 مذكرة تفاهم، بينها اثنتان بشأء ميناء شابهار في خليج عمان.

كذلك تشمل اتفاقا بين منظمة شؤون البحرية والموانئ الايرانية ومصرف اكسيم الهندي للعمل على تفاصيل خط اقراض لمشروع تطوير الميناء.

تابع روحاني “مع استثمار الهند في تطوير ميناء شابهار وتجهيزه اضافة الى القروض التي ستخصصها لشابهار، يمكن ان يصبح هذا المرفأ رمزا عظيما للتعاون بين الايران والهند”.

وصل مودي الى ايران في الاحد في زيارة ترمي الى تنشيط التجارة اثر رفع العقوبات الدولية عنها نتيجة اتفاق بشأن برنامجها النووي مع القوى الكبرى.

ومن المقرر ان يلتقي المرشد الاعلى اية الله علي خامنئي.