ذكرت صحيفة “يسرائيل هيوم” الإثنين: سيحقق النائب العام في قرار وزارة التعليم المثير للجدل لتجريد مناهج الأدب المدارس الثانوية من رواية تحتوي على قصة حب بين إسرائيلية وفلسطيني.

القرار، أعلن عنه يوم الأربعاء الماضي، يترك رواية “جدار حي” للمؤلفة دوريت رابنيان خارج قائمة القراءة المعتمدة، رسميا بسبب خوف من أنها تشجع العلاقات المتبادلة بين اليهود والعرب، وتؤدي إلى الإنصهار الإجتماعي.

تم تقديم طلب إدراج الكتاب من قبل معلمين، حيث تمت الموافقة عليه من قبل المجلس التربوي الذي يقرر في مثل هذه الأمور، ولكنه أزيل من القائمة لاحقا في قرار غير عادي من قبل مسؤولين في وزارة التربية والتعليم.

قدمت جمعية حقوق مدنية في إسرائيل طلبا لإلغاء القرار الى نائبتا المدعي العام دينا زيلبر وداليا الفنيك، العاملتان بالنيابة عنه في المجلس التربوية في وزارة التربية والتعليم.

الكاتبة الإسرائيلية دوريت رابينيان (Moshe Shai/Flash90)

الكاتبة الإسرائيلية دوريت رابينيان (Moshe Shai/Flash90)

قالت تال حاسين من جمعية حقوق المواطن: تمت إزالة الكتاب من المناهج الدراسية على أساس “اعتبارات لا صلة لها بالموضوع وغير تعليمية”. الفكرة أن الكتاب يمكنه أن يشجع لعلاقات رومانسية بين الثقافات وتشجيع الإنصهار الإجتماعي “شكلت بموجب وجهة نظر محددة جدا”، حيث وفقا لها تعتبر الحياة والجب وعلاقات زوجية بين العرب واليهود فكرة غير مقبولة. لم يكن للقرار “أي علاقة مع اعتبارات مهنية وتعليمية التي ينبغي أن تؤثر في القرارات المتعلقة بشأن منهلج دراسة الأدب”، أصرت في بيان.

أرسل الغاء الكتاب رسالة “تقشعر لها الأبدان، ومهددة حتى” إلى المعلمين لألا يجرؤوا على التعامل مع قضايا صراعية في الصفوف ولمؤلفين لعدم معالجة قضايا مثيرة للجدل في أعمالهم، إن أرادوا دخول قوائم القراءة من قبل وزارة التربية والتعليم، قالت حاسين. كانت هذه “نكسة خطيرة لحرية التعبير الفني”، قالت.

أكد وزير التعليم نفتالي بينيت يوم الإثنين أنه كان المجلس التربوي في الوزارة وليس هو من اتخذ القرار، وكرر تفسيره الخاص لإزالة الكتاب من القائمة – الطريقة التي يصور بها الجيش.

كما قال انه لا يقبل التطرف اليميني، ذكر في مقابلة مع راديو إسرائيل، انه يرفض أي شيء يصور جنود القوات الإسرائيلية بإعتبارهم “مجرمي حرب”. يتضمن الكتاب مشهد حيث يضرب الجنود معتقلين فلسطينيين.

وزير المعارف نفتالي بينيت في جلسة الحكومة الاسبوعية في القدس، 31 اغسطس 2015 (Marc Israel Sellem/POOL)

وزير المعارف نفتالي بينيت في جلسة الحكومة الاسبوعية في القدس، 31 اغسطس 2015 (Marc Israel Sellem/POOL)

“الرقابة معدومة في دولة إسرائيل”، تابع بينيت، وكل تلميذ يمكنه قراءة الكتاب على انفراد، أمر “قد يكون ممتازا”. القضية هي حول إجبارهم على قراءته، على حد زعمه، على الرغم من أن الكتاب قد يكون ضمن قائمة القراءة الإلزامية لطلاب في فصول الأدب المحددة بموجب قرار دراسته من قبل المعلمين. إذا اختار مدرس معين الكتاب، فسيتوجب على الطلاب قراءته.

’جدار حي’ للكاتبة دوريت رابينيان (Hadas Parush/Flash90)

’جدار حي’ للكاتبة دوريت رابينيان (Hadas Parush/Flash90)

“جدار حي”، الذي نشر في عام 2014، يحكي قصة مترجمة إسرائيلية وفنان الفلسطيني اللذان يقعان في الحب في نيويورك ولكن ينفصلان في وقت لاحق، كما تعود هي إلى مدينة تل ابيب الإسرائيلية وهو إلى رام الله في الضفة الغربية. فاز الكتاب بجائزة بيرنشتاين للكتاب الشباب، وهي جائزة سنوية إسرائيلية تكافئ الأدب العبري.

إزداد الطلب على الرواية بشكل كبير منذ نبأ رفض النص من قبل الوزارة يوم الأربعاء، حتى إعتلى قائمة أفضل الكتب مبيعا. دار نشر الكتاب، عام عوفيد، قالت ان الطلب كان كبيرا لدرجة أنها ستقوم بإصدار طبعة جديدة.

ساهم راؤول ووتلوف في هذا التقرير.