سوف تستمر المحادثات بين حزب (الليكود) الحاكم وحزب (يسرائيل بيتينو) الأحد، ويقول كلا الحزبين انهما يأملان الوصول الى اتفاق حتى ساعات الظهر.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو متحمس جدا لضم الحزب الحاصل على 5 مقاعد الى ائتلافه، ما يوسعه من 61 مقعدا – أدنى أغلبية ممكنة في الكنيست المكون من 120 مقعدا – إلى 66 مقعدا.

وقد أدت محاولات نتنياهو إلى توسيع ائتلافه إلى انفصال حاد مع أحد أقرب حليفي (الليكود)، وزير الدفاع موشيه يعالون المنتهية ولايته، بعد عرض نتنياهو منصب وزير الدفاع على رئيس حزب (يسرائيل بيتينو) افيغادور ليبرمان.

وانطلقت المحادثات يوم الأربعاء، وبالرغم من إشارت مسؤولون لم يتم تسميتهم الى انه سيتم انهائها بسرعة، ورد أن المفاوضات عالقة بسبب مسألتين، رواتب التقاعد للمسنين من المهاجرين من الإتحاد السوفييتي السابق، وتعهد ليبرمان اثناء حملته الإنتخابية لتأسيس حكم الإعدام لمنفذي الهجمات المتهمين بالقتل لأسباب أيدلوجية.

وتم التنازل عن مطالب سابقة لحزب (يسرائيل بيتينو)، وخاصة توسيع الخدمية المدنية أو العسكرية لتضم المجتمع اليهودي المتشدد وتأسيس الزواج المدني، قبل ابتداء المفاوضات، وفقا لعدة مصادر.

وزير الدفاع المنتهية ولايته موشيه يعالون يعلن إستقالته من الكنيست في 20 مايو، 2016، في مقر قيادة الجيش الإسرائيلي في تل أبيب (Miriam Alster/Flash90)

وزير الدفاع المنتهية ولايته موشيه يعالون يعلن إستقالته من الكنيست في 20 مايو، 2016، في مقر قيادة الجيش الإسرائيلي في تل أبيب (Miriam Alster/Flash90)

واستقالة يعالون المفاجئة هي إحدى أسباب سعي الحزبين لإنهاء المفاوضات بسرعة.

واستقال يعالون من منصبه يوم الجمعة، مشيرا الى “انعدام الثقة” بنتنياهو ومحذرا من “عناصر خطيرة” التي استولت على حزب (الليكود) وعلى البلاد.

وقدم يعالون استقالته بشكل رسمي للكنسيت مساء السبت. وسوف تدخل حيز التنفيذ بعد 48 ساعة، عند أداء الشخص التالي في لوائح (الليكود)، ناشط جبل الهيكل يهودا غليك، اليمين كعضو كنيست.

وسوف يشارك يعالون في حفل وداع رسمي له يوم الأحد في مقر الجيش في مجمع “هاكيريا” في تل ابيب، وبعدها سيتولى نتنياهو منصب وزير الدفاع – الذي يتولى أيضا منصب وزير الخارجية، وزير الإتصالات، وزير التعاون الإقليمي ووزير الاقتصاد – حتى أداء ليبرمان اليمين.

استبدال يعالون، رئيس هيئة اركان سابق، بليبرمان، نائب جدلي يدون خبرة في الدفاع، اثار الغضب والخوف لدى العديد. في مساء السبت، تجمع بضعة المئات في مظاهرة في تل ابيب ضد تعيين ليبرمان ولمطالبة نتنياهو بالإستقالة.

ناشطون يتظاهرون في ميدان ’هابيما’ في مركز تل ابيب ضد تعيين السياسي اليميني، افيغادور ليبرمان’ بمنصب وزير الدفاع، 21 مايو 2016 (Tomer Neuberg/FLASH90)

ناشطون يتظاهرون في ميدان ’هابيما’ في مركز تل ابيب ضد تعيين السياسي اليميني، افيغادور ليبرمان’ بمنصب وزير الدفاع، 21 مايو 2016 (Tomer Neuberg/FLASH90)

ويخشى نتنياهو ان تؤدي المماطلة في المفاوضات الى عدم استقرار داخل حزبه. ويعتقد العديد من الوزراء في (الليكود) أن عرض كبير كهذا الى يسرائيل بيتينو قد يؤدي الى مطالب جديدة من قبل حزب (البيت اليهودي)، الذي لديه 8 مقاعد في الكنيست، مقارنة بست مقاعد (يسرائيل بيتينو)، ولكن لديه مناصب اقل اهمية – وزارتي المعارف والعدل.

وفي حال يقرر رئيس (البيت اليهودي) نفتالي بينيت المطالبة بوزارة الخارجية، هذا سيترك منصب وزير المعارف خالي، وقد يؤدي الى مطالب اخرى من قبل أعضاء في (الليكود) الذين يسعون للحصول على مناصب وزارية في الحكومة.

وبمحاولة لمنع هذا السيناريو، اعلن نتنياهو الجمعة انه سوف يحتفظ بوزارة الخارجية بأمل أن يعيد حزب (المعسكر الصهيوني) النظر في معارضته للانضمام الى الحكومة.

رواتب التقاعد وحكم الإعدام

التقى ليبرمان ونتنياهو الجمعة لتباحث اقتراح لموارد جديدة لإستبدال رواتب التقاعد الناقصة للمهاجرين من الإتحاد السوفييتي السابق مع اعانات دخل وفوائد أخرى.

والعديد من المهاجرين وصلوا اسرائيل في جيل متأخر، ولم يتمكنوا من جمع اموال كافية لرواتب تقاعد يمكن العيش منها، بينما فقدوا حقوق التقاعد في البلدان التي تركوها.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو (إلى اليمين)، وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان (وسط) ووزير الدفاع موشيه يعلون في الكنيست في 12 نوفمبر، 2014 Miriam Alster/FLASH90

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو (إلى اليمين)، وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان (وسط) ووزير الدفاع موشيه يعلون في الكنيست في 12 نوفمبر، 2014 Miriam Alster/FLASH90

وقد شهد الإقتراح اشهر من العمل من قبل طاقم وزارة استيعاب المهاجرين، ويعتقد البعض انها السبب الرئيسي لموافقة ليبرمان على الإنضمام الى الحكومة.

وأشار موقع “والا” الى معطيات وزارة المالية السبت تكشف لأن حوالي 78,000 مهاجر، معظمهن من الإتحاد السوفييتي السابق، يعتمدون على دخل مدعوم من الدولة. والعديد من هؤلاء الإسرائيليين في جيل التقاعد المتحدثين في اللغة الروسية هم نواة قاعدة ناخبي ليبرمان.

وورد ان ليبرمان التقى بوزير المالية موشيه كحلون وقتا قصيرا بعد لقائه برئيس الوزراء يوم الجمعة.

وأفادت عدة تقارير من جهة اخرى انه تم تقليص طلب ليبرمان الشهير لتأسيس حكم الإعدام في كل من المحاكم العسكرية والمدنية لمنفذي الهجمات بشكل كبير.

وطلب الحزب الحالي هو تعديل محدود جدا للقوانين التي تحكم المحاكم العسكرية، يسمح للجان قضاة عسكريين الحكم بالإعدام بتصويت الأغلبية، بدلا من القوانين الحالية التي تتطلب تصويت بالإجماع.

ولم تستخدم المحاكم العسكرية الإسرائيلية قدرتها على الحكم بالإعدام ابدا، ولم تسعى النيابة العسكرية ابدا للحصول على الحكم بالإعدام. من غير المعروف ما ستكون التأثيرات الفعلية للتعديل.