جمد القضاء الفرنسي قرار بلدية اوبرفيليه قرب باريس بمنح امين سر حركة فتح المعتقل مروان البرغوثي رتبة مواطن شرف لهذه البلدة، وفق مصادر متطابقة الاربعاء.

واصدرت محكمة مونتروي الادارية في ضاحية باريس القرار في 7 تموز/يوليو باعتبار ان خيار بلدية اوبرفيليه التي يديرها الحزب الشيوعي من شانه ان يمس بالنظام العام.

وقال القضاة ان القرار ينطوي على “خطأ فاضح في التقدير” لانه يمس قضية “تتعلق بسياسة فرنسا الخارجية عبر التدخل في نزاع دولي”.

وصدر القرار بناء على شكوى رفعها المكتب الوطني لمتابعة قضايا معاداة السامية، وهي جمعية يهودية، ضد قرار بلدية اوبرفيليه الصادر في حزيران/يونيو.

واتخذت البلدية القرار تكريما لمروان البرغوثي المحكوم عليه بالسجن المؤبد في اسرائيل لادانته بالتورط في هجمات دامية. واعتبرت البلدية البرغوثي “رجل سلام وحوار يعمل من اجل الحل السلمي للنزاع الاسرائيلي الفلسطيني”.

والبرغوثي المسجون منذ 2002 هو احد قادة الانتفاضة الثانية (2000 – 2005). وقررت عدة بلدات فرنسية شيوعية في الغالب تكريمه ومنحه رتبة مواطن شرف.