اعلن الهلال الاحمر الاثنين العثور على جثث 85 شخصا على شواطئ ليبيا التي تعتبر نقطة انطلاق كبيرة للمهاجرين الذين يعبرون البحر الى اوروبا.

ومنذ الثلاثاء انتشل متطوعون عشرات الجثث في مرحلة متقدمة من التحلل من شواطئ قريبة من العاصمة الليبية، بحسب المتحدث محمد المصراتي.

وعثر المتطوعون على 75 جثة في المنطقة القريبة من طرابلس وعلى 10 جثث اخرى في صبراتة الواقعة على بعد 70 كلم غربا، بحسب المتحدث.

وذكر حرس السواحل الليبي انه انقذ 212 مهاجرا من قاربين مطاطين مكتظين قبالة الساحل الليبي.

وصر مسؤول في خفر السواحل لوكالة فرانس برس “تم ابلاغنا بوجود قاربين كبيرين قبالة ساحل غرابولي” على بعد 60 كلم شرق طرابلس.

وقال ان بين المهاجرين الذين تم انقاذهم 22 امراة، وان هؤلاء من جنسيات مختلفة بينهم العديد من السنغاليين والسودانيين.

ومنذ عدة سنوات والمهاجرين الافارقة يستخدمون ليبيا التي تمتد سواحلها 1770 كلم، للوصول الى اوروبا.

ويتوجه معظم هؤلاء الى جزيرة لامبيدوسا الايطالية التي تبعد مسافة 300 كلم عن ليبيا.

واستغل المهربون حالة الفوضى في ليبيا منذ الاطاحة بالزعيم معمر القذافي في 2011.

وعبر نحو 630 الف مهاجر غير شرعي مياه المتوسط هذا العام لوحده، وقتل او فقد ما يصل الى 3000 منهم خلال تلك الفترة، بحسب وكالات مختصة اممية واوروبية.