عثرت الشرطة يوم الخميس على جثتي شخصين في شقة في معاليه ادوميم في ما يُعتقد بأنها جريمة قتل وإنتحار.

الضحيتان هما زوجان متقاعدان.

وفتحت الشرطة تحقيقا في الحادث، ولكن التحقيق الأولى أشار إلى أن مرض الزوجة المستعصي هو سبب إطلاق النار.

بحسب التقرير، عثرت الشرطة على عدد من الوثائق في الشقة التي تحتوي على تفاصيل مرضها.

وقالت منظمة نجمة داوود الحمراء لموقع “واينت” بأنها تلقت بلاغا من جيران سمعوا إطلاق نار من الشقة بعد الساعة التاسعة بوقت قليل صباح الخميس.

وقال المسعف داني ريختر بأنه تم العثور على الزوج والزوجة مع إصابات بعيارات نارية في الجزء العلوي من الجسم. وتم الإعلان عن وفاة كليهما في المكان.