دمر الطيران الاسرائيلي صباح الاحد طائرة استطلاع بدون طيار تابعة له بعد سقوطها في منطقة جبلية في شرق لبنان، وفق ما اعلن مصدر امني لبناني لوكالة فرانس برس.

وقال المصدر ان “الطيران الاسرائيلي دمر صباح اليوم طائرة استطلاع اسرائيلية بعد سقوطها ليلا في جرود بلدة صغبين” في منطقة البقاع، شرق لبنان، من دون ان تتضح اسباب سقوطها.

ولم تعلن اسرائيل مسؤوليتها عن الغارة. وردا على سؤال لوكالة فرانس برس، رفض الجيش الاسرائيلي التعليق على الخبر.

واوضح صحافي لبناني عاين موقع سقوط الطائرة لوكالة فرانس برس ان الجيش اللبناني ارسل فريقا من الخبراء في مروحية للتحقيق والكشف على الحطام. واظهرت صور التقطها احد اجنحة الطائرة ومحركها وبقايا الحطام بالاضافة الى قطعة عليها كتابات باللغة الروسية.

وذكرت الوكالة الوطنية للاعلام ان خبراء في الجيش اللبناني يتولون معاينة موقع الحادث.

وغالبا ما يحلق الطيران الاسرائيلي بشكل دوري فوق مناطق لبنانية عدة.

ويعد البلدان في حالة حرب، وقد احتلت اسرائيل اجزاء عدة من جنوب لبنان لمدة 22 عاما قبل ان تنسحب عام 2000 وتبقي على احتلالها لمنطقة مزارع شبعا.

وخاض الجيش الاسرائيلي حربا مدمرة في صيف 2006 ضد حزب الله احدثت دمارا هائلا في لبنان واوقعت 1200 قتيل في الجانب اللبناني و160 في الجانب الاسرائيلي.