تجري الشرطة والجيش يوم الإثنين عمليات بحث عن جندي إسرائيلي فُقدت آثاره في الـ 24 ساعة الماضية.

وشوهد إيلي أشكنازي لآخر مرة وهو يغادر منزله في مدينة كفار سابا بوسط البلاد وكان يرتدي زيه العسكرية ويحمل سلاح الشخصي، وكان أشكنازي متوجها لقاعدته – بحسب عائلته، في هضبة الجولان – لكنه لم يصل إلى وجهته.

ووصف مسؤولون الجندي بأنه ذي شعر بني قصير وعينين بنيتي اللون ويبلغ طوله 1.8 متر.

وطلبت من كل لديه معلومات عن الجندي أن يقوم بالاتصال بالشرطة.