قامت الشرطة مؤخرا بايقاف مركبة بسبب سيرها بشكل مريب في قرية الزرازير العربية في شمال البلاد، لم تتوقع ايجاد سائق أصغر بحوالي 12 عاما من السن القانوني للقيادة.

الطفل البالغ من العمر 5 أعوام جالس وراء عجلة القيادة في حضن شقيقه، البالغ من العمر 15 عاما فقط، والغير مؤهل بدوره للحصول على رخصة قيادة (الحد الأدنى للحصول على رخصة قيادة سيارة في إسرائيل هو 16 عاما وتسعة أشهر)، بحسب ما ذكرته أخبار القناة 12.

ولم يذكر التقرير أين حدث ذلك بالضبط.

وقامت الشرطة بالتحقيق مع الصبي، الذي قال إنه قرر تعليم شقيقه قيادة السيارة وإجلاسه في حضنه وقيادة المركبة في شوارع القرية.

وقامت الشرطة بمصادرة المركبة لمدة 30 يوما واستدعاء القاصر للمثول أمام المحكمة مع ذويه.

وأطلقت الشرطة حملة في الشمال لمحاربة ظواهر مثل قيادة السيارات تحت تأثير الكحول، أو من دون تراخيص سارية المفعول أو قيام سائقين بتشكيل خطرا على الآخرين على الطرقات.

في أغسطس 2018، قامت الشرطة بإيقاف مركبة يقودها طفل يبلغ من العمر 10 سنوات في قرية بدوية بجنوب البلاد، والذي قال لرجال الشرطة إنه كان يقوم بايصال شقيقه، البالغ من العمر 8 أعوام، إلى الحمام. ولم يصب الطفلان بأذى ولم يتسببا بأي أضرار خلال قيادتهما للمركبة.