التزمت الشرطة الدنماركية الصمت الاحد حول هوية الشخص الذي اردته وتعتبره المنفذ الوحيد للهجومين الداميين في كوبنهاغن في حين لا تذكر وسائل الاعلام شيئا عن ذلك.

واعلنت الشرطة خلال مؤتمر صحافي صباح اليوم انها حددت مكان منفذ الهجوم اثر اتصال هاتفي من سائق سيارة اجرة يصف الشخص الذي التقطت صوره كاميرات المراقبة.

وقبل الفجر، اطلق الرجل النار على الشرطة التي كانت تراقب احد الاماكن في حي نوريبرو الشعبي فرد عناصرها النار ما اسفر عن مقتله.

ونشرت قوات الامن مساء السبت صورة التقطت في موقف للسيارات لرجل ملثم يرتدي معطفا داكن اللون ويحمل كيسا اسود. وقالت انه “يبلغ من العمر بين 25 وثلاثين عاما وطوله نحو 1,85 متر ويبدو من ملامحه انه عربي وشعره اسود منسدل”.

ولم تعرف دوافع الرجل كما لم يعلن احد عن مسؤوليته بعد.

وقد اطلق مسلح النار في كوبنهاغن السبت على مركز ثقافي كانت تعقد فيه ندوة حول التيارات الاسلامية وحرية التعبير وعلى كنيس يهودي ما اسفر عن سقوط قتيلين وخمسة جرحى.