اعتقلت الشرطة الإسرائيلية يوم الأحد محافظ القدس لدى السلطة الفلسطينية عدنان غيث من منزله ببلدة سلوان شرق القدس الشرقية للتحقيق معه حول ممارسة نشاط “غير قانوني” في المدينة.

وأكد المتحدث بإسم الشرطة الإسرائيلية ميكي روزنفيلد لوكالة فرانس برس الاعتقال، وقال إن غيث “اعتقل صباح اليوم لممارسته نشاطا فلسطينيا في القدس وهو أمر غير قانوني”.

وأظهر مقطع فيديو متداول عبر وسائل التواصل الاجتماعي عددا من الجنود الإسرائيليون ينتظرون المحافظ خارج منزله، وهم يضعون الكمامات الواقية. فيما ظهر غيث خارجا من المنزل يرتدي قفازات بيضاء وينفث الدخان.

واعتقلت السلطات الإسرائيلية المحافظ غيث ست مرات على الأقل العام الماضي.

وقال محامي المحافظ، رامي غيث لفرانس برس، إن الأخير قيد التحقيق ويرجح أن سبب اعتقاله يتمحور حول نشاطات لمكتب المحافظ في المدينة تتعلق بفيروس كورونا المستجد.

واستولت إسرائيل على القدس الشرقية عام 1967، وضمّتها لاحقا في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

محافظ القدس لدى السلطة الفلسطينية، عدنان غيث، خلال ظهوره أمام المحكمة بعد اعتقاله في القدس، 29 نوفمبر، 2018.(AP Photo/Mahmoud Illean)

وتعتبر إسرائيل مدينة القدس بكاملها عاصمتها غير المقسمة، في حين يسعى الفلسطينيون لإعلان القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المستقبلية.

وتمنع إسرائيل أي مظاهر سيادية للسلطة الفلسطينية في القدس الشرقية.

وكانت الشرطة الإسرائيلية اعتقلت صباح الجمعة الماضي وزير شؤون القدس لدى السلطة الفلسطينية فادي الهدمي لفترة وجيزة للاشتباه بتنفيذه “أعمال حكومية من قبل السلطة الفلسطينية في القدس في ظل أزمة كورونا” وفق ما أفاد بيان للشرطة.