اعتقلت القوات الإسرائيلية عضو في الوقف الإسلامي – المنظمة الأردنية التي تشرف على الحرم القدسي، بحسب ناطق بإسم الشرطة الثلاثاء.

تم اعتقال مهند الزغل ضمن عمليات في القدس ليلة الإثنين الثلاثاء، وفقا لوكالة “معا” الإخبارية الفلسطينية. وورد أنه تم توقيفه في باب السلسلة عند مدخل الحرم القدسي، حيث يعمل كحارس أمني.

وقالت الشرطة أنه تم توقيفه، استجوابه واطلاق سراحه بعد ذلك. ورفضت الشرطة الكشف عن سبب توقيفه.

ويشهد موقع الحرم القدسي ومحيطه عدة أشهر من التوترات والعنف.

واندلع اشتباكات بين القوات الإسرائيلية وفلسطينيين في العام الماضي داخل الحرم وسط وخاوف من تخطيط اسرائيل لتغيير قواعد الموقع التي تسمح لليهود بزيارته، ولكن تحظرهم من الصلاة هناك. حيث تنفي اسرائيل تلك الإدعاءات.

وتعتمد قواعد الموقع الحالية على اتفاق اوضاع راهنة يعود الى خمسة عقود بين اسرائيل والوقف الاسلامي في القدس، الذي ينص على السماح لليهود زيارة الموقع في ساعات محددة بدون الصلاة فيه، خشية من اثارة التوترات.