أحبطت شرطة حرس الحدود هذا الأسبوع ما قد تكون واحدة من أكبر جرائم السرقة المتعلقة بالمنتجات في تاريخ البلاد.

وتم تنبيه قوات الأمن بعملية السرقة بعد أن لاحظ حراس أمن كانوا يقومون بدورية في بساتين بالقرب من مدينة حيفا مركبتين مجهولتين تفران من المنطقة.

وقامت قوات الأمن بوضع الحواجز في الطرقات وبعمليات بحث عن مركبتين يطابق وصفهما للسيارتين المذكورتين.

نتيجة لتشديد الإجراءات الأمنية، قرر اللصوص على ما يبدو ترك المركبتين في محطة وقود محلية.

وكشفت الشرطة في وقت لاحق عن 5 طن من فاكهة الأفوكادو محملة في المركبتين.

وتم إعادة المنتج المسروق، الذي يُقدر ثمنه بمئات آلاف الشواقل، إلى أصحابه.

واعتقُل مشتبه به بالقرب من محطة القود على صلة بعملية السرقة.

وتم تمديد إعتقال المشتبه به، الذي ورد أنه يبلغ من العمر (20 عاما) من سكان مدينة عكا، حتى إجراء جلسة للبت في قضيته في الأسبوع المقبل في محكمة الصلح في مدينة الخضيرة.