أعلنت السلطة الفلسطينية يوم الإثنين عن مقاطعة خمس شركات طعام إسرائيلية ضخمة، ردا على تجميد إسرائيل لأموال الضرائب الفلسطينية.

قررت السلطة الفلسطينية أنها سوف تحظر بيع منتجات من صنع شركات الأطعمة الإسرائيلية شتراوس، تنوفا، أوسم، بريغات ويافؤورا، قال المسؤول من فتح محمود العلول بمؤتمر صحفي. وقال أن الخطوة ستكون بقيد التنفيذ منذ يوم الأربعاء.

الخطوة الإسرائيلية الأولى مانت خطوة عقابية في أعقاب مبادرة السلطة الفلسطينية لرفع دعاوى ضد مسؤولين إسرائيليين بتهم جرائم الحرب في المحكمة الجنائية الدولية، وخطواتها في الأمم المتحدة من أجل تجنيد الدعم للإعتراف بالدولة الفلسطينية بشكل مستقل عن اتفاقية السلام.

تم إعطاء التجار الفلسطينيين الذين لديهم منتجات هذه الشركات مهلة أسبوعين لإزالتها من الرفوف. سوف يقوم مفتشون خاصون بكبسيات عشوائية لضمان تطبيق المقاطعة.

وقال العلول أن المقاطعة هي الخطوة الأولى نحو مقاطعة شاملة لجميع المنتجات الإسرائيلية.