اعتقلت قوات الأمن الفلسطينية ثلاثة شبلان فلسطينيين مفقودين منذ 30 مارس، وأحبطت خطة لهجوم ضخم ضد اهداف اسرائيلية، وفقا لمصادر في السلطة الفلسطينية.

وقد أجرت قوات السلطة الفلسطينية عملية بحث ضخمة عن ثلاثة الشبان منذ التبليغ عن اختفائهم.

وتم العثور على الثلاثة في منطقة خالية شمال مدينة رام الله في الضفة الغربية من قبل قوة مشتركة للشرطة الفلسطينية وجهاز الأمن الداخلي الفلسطيني، وفقا لمصادر فلسطينية تحدثت مع تايمز أوف اسرائيل.

وكان معهم كمية كبيرة من الأسلحة، من ضمنها عدة قنابل يدوية ورشاشات من طراز “كارل غوستاف”، ويعتقد أنهم كانوا يخططون لتنفيذ هجوم، بحسب المصادر.

صورة توضيحية لتدريب للقوات الخاصة الفلسطينية في مدينة رام الله، 2014 (Issam Rimawi/Flash90)

صورة توضيحية لتدريب للقوات الخاصة الفلسطينية في مدينة رام الله، 2014 (Issam Rimawi/Flash90)

وتم اعتقال الثلاثة للتحقيق. وقالت مصادر فلسطينية انه يعتقد أنهم أعضاء في حركة حماس.

وقد تنامت المخاوف بالنسبة لمصير الثلاثة يوم الخميس بعد العثور على هواتف وبطاقات هوية تابعة لإثنين منهم بالقرب من رام الله، بحسب إذاعة بيت لحم.

وأبلغت الشرطة الفلسطينية عائلات كل من: باسل محمود الأعرج من الولجة، بالقرب من القدس؛ محمد عبد الله حرب من جنين؛ وهيثم سياج من الخليل، بالعثور على الممتلكات يوم الأحد.

وقالت العائلات أنها لم تسمع منهم أي شيء بالنسبة لمكان تواجدهم.