تبرع قطب الكازينوهات والمتبرع اليهودي الكبير شلدون ادلسون وزوجته، ميريام، بنصف مليون دولار الى صندوق دفاع عن مقربين من الرئيس دونالد ترامب العالقين في تحقيق خاص بالتدخل الروسي بالإنتخابات الأمريكية.

وبحسب معطيات صدرت عن دائرة الإيرادات الداخلية، تبرع الزوجان ادلسون بالأموال الى “صندوق باتريوت للمساعدات القانونية”، الذي يغطي التكاليف القانونية لعدة اشخاص، بحسب وكالات اعلام أمريكية.

وبالرغم من تقديم تبرعات كبيرة إلى الصندوق، تبرع ادلسون هو الأكبر حتى الآن.

ولم يكشف الصندوق من سينتفع من امواله، ولكن سجلت دائرة الإيرادات الداخلية دفعات لعدة مكاتب قانونية. ولا يمكن للرئيس وعائلته الإنتفاع من الصندوق.

المستشار القانوني الخاص روبيرت مولر بعد لقاء في كابيتول هيل في واشنطن، 21 يونيو 2017 (AP Photo/J. Scott Applewhite)

وحتى الآن، اتهم المستشار القانوني الخاص روبرت مولر 34 شخصا، منهم عدة مقربين من الرئيس ترامب، خلال تحقيقه في تنسيق حملة ترامب مع روسيا وإن كان الرئيس عرقل التحقيق.

ولم يتهم بعد أي شخص مقرب من حملة ترامب بالتآمر مع الكرملين لأذية المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، ومساعدة ترامب بالفوز بالانتخابات الرئاسية عام 2016.

وروجر ستون، مستشار ومقرب لترامب، هو الأخير من دوائر ترامب الذي يواجه التهم. ويتهم ستون بالكذب لمشرعين، القيام بالتدخل بشهود وعرقلة تحقيق للكونغرس في تنسيق محتمل بين روسيا وحملة ترامب. وادعى البراءة هذا الأسبوع.

والزوجان ادلسون متربعان كبار للحزب الجمهوري ولترامب، وقدموا لحملته الإنتخابية 30 مليون دولار في الأشهر الأخيرة من منافسة عام 2016. وقد تبرع الزوجان بمبلغ 100 مليون دولار اضافي للحزب الجمهوري في الإنتخابات النصفية في شهر نوفمبر الماضي.

الرئيس الامريكي دونالد ترامب يقدم ميدالية الحرية الرئاسية الى ميريام ادلسون خلال مراسيم في البيت الابيض، 16 نوفمبر 2018 (AP Photo/Manuel Balce Ceneta)

وقدم ترامب في العام الماضي إلى ميريام ادلسون أعلى شرف مدني، ميدالية الحرية الرئاسية.

ومكرما علمها الطبي والخيري، أشاد ترامب بادلسون المولودة في اسرائيل لتمويلها مراكز ادمان ومشاريع مناصرة لإسرائيل، تشمل “بيرثرايت”.