اعلنت السعودية تشكيل تحالف عسكري اسلامي “لمحاربة الارهاب” يضم 34 بلدا ابرزها مصر وتركيا وباكستان ودول خليجية، ويستثني دولا اخرى مثل ايران والعراق، بحسب ما اعلنت وكالة الانباء السعودية الثلاثاء.

وذكرت وكالة “واس” الرسمية ان التحالف سينشئ غرفة عمليات في الرياض بهدف “تنسيق ودعم العمليات العسكرية لمحاربة الارهاب ولتطوير البرامج والآليات اللازمة لدعم تلك الجهود”، اضافة الى “وضع الترتيبات المناسبة للتنسيق مع الدول الصديقة والمحبة للسلام والجهات الدولية في سبيل خدمة المجهود الدولي لمكافحة الارهاب وحفظ السلام والامن الدوليين”.

وقال وزير الدفاع السعودي الامير محمد بن سلمان خلال مؤتمر صحافي في الرياض ان هذا التحالف “ياتي حرصا من العالم الاسلامي لمحاربة هذا الداء ولكي يكون شريكا للعالم” في “محاربة الارهاب”.

وتقود السعودية تحالفا عربيا ضد المتمردين الحوثيين في اليمن، كما تشارك في الائتلاف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الذي يشن ضريات جوية عسكرية ضد تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق.

وردا على سؤال عما اذا كان هذا التحالف الاسلامي العسكري سيركز عملياته على محاربة تنظيم الدولة الاسلامية، قال الامير محمد، وهو ولي ولي العهد، ان التحالف سيحارب “اي منظمة ارهابية تظهر امامنا”.

وذكرت الوكالة السعودية من بين الدول المشاركة في التحالف مصر وليبيا وتونس والمغرب الاردن والامارات والبحرين وقطر والكويت ولبنان ودولة فلسطين والسودان وتركيا وباكستان.

كما ابدت عشر دول اخرى ابرزها اندونيسيا، تاييدها للتحالف “وستتخذ الاجراءات اللازمة في هذا الشان”، بحسب الوكالة.