أكدت فرقة الرولينغ ستونز يوم الثلاثاء بأنها ستفدم عرضًا في تل أبيب في 4 نونيو، كجزء من جولته العالمية “14 On Fire”.

وأكد شوكي فايس، الذي كان يحاول احضار الفرقة الشهيرة إلى إسرائيل منذ فترة طويلة أن “هذه هي المرة الأولى في 35 عامًا التي لا أستطيع فيها ايجاد الكلمات لوصف ضخامة هذا الحدث.”

وقد ترددت شائعات عن الحفل لعدة أشهر، ولكن المنظمين تمكنوا فقط من الإعلان عن التاكيد الرسمي خلال مؤتمر صحافي في تل أبيب يوم الثلاثاء.

وقال فايس، الذي أنتج الكثير من أكبر الحفلات في إسرائيل، “هذه لحظة تاريخية،” وأضاف، “إنه لشرف كبير إحضار الرولينغ ستونز إلى إسرائيل، شرف للدولة وللمواطنين، وخاصة للمعجبين الذين انتظروا هذه اللحظة.”

وقام أعضاء الفرقة ميك جاغر وكيث ريتشاردز وتشارلي واتس وروني وود بجولة في بريطانيا والولايات المتحدة في السنة الماضية. وستقدم الفرقة لمعجبيها الإسرائيليين عددًا من أفضل ما غنته بما في ذلك ‘Gimme Shelter,’
’It’s Only Rock ‘N Roll,’ ‘Paint It Black,’ ‘Jumpin’ Jack Flash,’ ‘Tumbling Dice’.

بالرغم من الشائعات حول المبلغ الذي ستتقاضاه الفرقة مقابل هذا العرض، قال طاقم فايس بأنه لن يقدم معلومات عن ذلك. وحصل على تأكيد بإجراء الحفل يوم الجمعة، ومع وجود 71 يومًا حتى الحفل، قال فايس أنه متحمس للغاية.

الرولينج ستونز (برعاية الفرقة)

الرولينج ستونز (برعاية الفرقة)

وقال فايس، “كان من المفترض حضورهم في عيد استقلال إسرائيل ال-40، لكن ذلك لم يحدث.”

وتطرق إلى المأساة التي حلت مؤخرًا بمغني القرقة ميك جاغر، بعد أن أقدمت صديقته، مصممة الأزياء لاورين سكوت، على الانتحار في الأسبوع الماضي.

وتم تأجيل حفلات الستونز في أستراليا ونيوزلندا في أعقاب الأنباء عن وفاتها.

وقال فايس، “هذا مثير، حتى بالنسبة لي، وأنا أقوم بهذا العمل منذ وقت طويل،” وتابع، “يبدو أن صيف 2014 سيكون صيفًا عظيمَا لعروض كبيرة، مع نيل يونج وذا بيكسيز وساوندغاردن، وهذه فقط الكرزة على الكعكة.”

وسيبدأ حفل 4 يونيو، والذي يصادف في نهاية عطلة عيد الشفوعوت اليهودي، في الساعة 8:30 مساء، حيث ينتهي العيد في 8:24 مساء. وستقام الحفلة في تل أبيب بين الحفلات في زيوريخ وهولندا، وهي واحدة فقط من 14 عرضًا سيقام في أوروبا هذا الصيف.

وسيبدأ بيع التذاكر يوم الأحد، 30 مارس في الساعة ال-9 صباحًا. وسيكون الحفل برعاية شركة بيليفون، ويستطيع زبائن الشركة شراء التذاكر ابتداء من يوم الخميس، 27 مارس في الساعة ال-9 صباحًا من خلال موقع بيليفون على الانترنت، حيث سيكون بيع عدد محدود من البطاقات قبل الموعد الرسمي المقرر لبيعها.

ويبدأ سعر التذاكر ب-595 شيكل لزبائن بيليفون و-695 شيكل لدخول عادي إلى المساحة على العشب. أما تذاكر الحلقة الذهبية قسيكون سعرها 1690 شيكل (بيليفون) و-1790 شيكل لمنطقة ال-VIP، وسيصل سعر التذاكر في المنطقة الوحيدة التي تحتوي على مقاعد للجلوس إلى 2750 شيكل (بيليفون) و-2850 شيكل لدخول عادي.

وقال فايس بأنه يتوقع أن تباع التذاكر بسرعة، كما حصل في معظم المدن. ويتوقع بيع ما بين 50-55 الف تذكرة، وقال أن الجمهور الإسرائيلي يقدر هذا النوع من الحفلات.

وقال فايس، “فكرنا كثيرًا في السعر الذي سنطلبه،” وأضاف أن العرض في تل أبيب سيكون الوحيد في الشرق الأوسط. “هذا حدث كبير، وسوف يجذب السياح أيضًا.”

وقال فايس أن الأسعار الإسرائيلية أرخص بكثير مما هي عليه في المدن الأوروبية-” ما البديل، أن لا نحضرهم إلى هنا؟”- وشكر شركة بيليفون على المشاركة في الحدث، والمساعدة في تخفيض سعر التذاكر لزبائنها.

وقال، “أنا أعرف الزبائن الإسرائيليين،” وتابع، “سيجدون من يستطيع شراء التذاكر لهم عن طريق بيليفون.”

وستكون هناك فرصة للمعجبين بالفوز ببطاقتين عن طريق مشاركة صورة إعلان الحفل من الصفحة الرسمية على الفبيسبوك وكتابة بعض الكلمات عن الفرقة والحفل. وسيتم الإعلان عن الفائز في 26 مارس، الساعة 4:20 عصرًا.

وأشارت تقارير في الأشهر الأخيرة أن الستونز أجروا مفاوضات لإجراء عرض في إسرائيل. وفقًا لتقرير في صحيفة يديعوت أحرونوت، عُرض على الفرقة مبلغ 4.5 مليون دولار لإجراء الحفل، وهو أكبر مبلغ على الإطلاق يُقدم لفنان لتقديم عرض في إسرائيل.

وتأسست فرقة الرولينغ ستونز في لندن عام 1962 وأصبحت واحدة من أهم الفرق في عصر الروك الكلاسيكي، وقدمت أغاني حققت نجاحًا كبيرًا حتى بداية الثمانينات. وأصدرت الفرقة 30 ألبومًا تقريبًا واحتفلت بالذكرى الخمسين لتأسيسها عام 2012. في السنوات الأخيرة، قامت الفرقة بعدة جولات مربحة حول العالم.

ساهم في هذا التقرير غافرييل فيسكي.