اغلق تنظيم الدولة الاسلامية اماكن للعب الاطفال في مدينة الميادين شرق محافظة دور الزور السورية لمنع الاختلاط بين الرجال والنساء، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان الاحد.

وقال المرصد ان التنظيم المتشدد “قام بإغلاق ملاه في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي، وأصدر أوامره الى اصحاب العاب الأطفال بوجوب ازالتها، بحجة أن الرجال النساء يأتون بأطفالهم إلى مكان الألعاب، ويحدث اختلاط” بين الرجال والنساء”.

وذكر نشطاء المرصد في المدينة ان عناصر “الحسبة” او الشرطة الدينية الاسلامية “تواجدوا منذ أول ايام عيد الاضحى في مناطق الألعاب والملاهي في الميادين”.

وقالوا ان عناصر الحسبة “قاموا باعتقال عدد من الرجال والمواطنات”، بحجة “عدم الالتزام باللباس الشرعي”.

ويفرض التنظيم المتشدد احكام الشريعة الاسلامية في المدن السورية التي يسيطر عليها بحيث يمنع الاختلاط بين الجنسين ويفرض على النساء تغطية كامل اجسادهن ووجوههن وعدم الخروج من منازلهن دون مرافقة “محرم” اي احد افراد عائلاتهن الذكور.

وفي مدينة الرقة شمال سوريا، التي يعتبرها التنظيم عاصمته، اعتقل عناصر “الحسبة” ثلاث مواطنات “في مدينة الملاهي في المدينة بتهمة عدم وجود محرم معهن”، بحسب المرصد.

وقال المرصد ان عناصر التنظيم اقتادوا النساء الى احد مقاره.