قال الجيش يوم الخميس بأنه كشف عن صاروخ أطلق من غزة نحو البحر الأبيض المتوسط للمرة الرابعة خلال 24 ساعة.

“الدلائل تشير إلى أن المجموعات المسلحة في غزة تجري تجارب لتحسين قدراتها على إطلاق الصواريخ”، قال الجيش بتصريح.

غير معروف أي المجموعات المسلحة في غزة هي المسؤولة عن الصواريخ.

منذ وقف إطلاق النار بين حماس وإسرائيل عند إنتهاء الحرب في أواخر شهر اغسطس، الجيش أعلن عن عدة تجارب سلاح في قطاع غزة، بعضها أدى إلى إطلاق صفارات إنذار كاذبة في البلدات الجنوبية المحيطة بالقطاع.

وكان هناك عدة حالات منفصلة حيث تم إطلاق صواريخ من القطاع إتجاه إسرائيل. الأخيرة وقعت في 31 اكتوبر، وأدت إلى إغلاق المعابر الحدودية بين غزة وإسرائيل ليومين.

إسرائيل تهاب تسلح المجموعات في غزة من جديد بعد حرب الصيف التي قال الجيش أنه دمر معظم اسلحة المجموعات الغزية فيها، ولكن الجيش ينفي حتى الآن أن المجموعات بدأت تجميع الصواريخ من جديد، أو أنها بدأت تحفر أنفاق جديدة إلى داخل إسرائيل.