اعتقل جنود اسرائيليون رجلا فلسطينيا غير مسلح تسلل عبر سياج غزة الحدودي يوم الأربعاء، في ثالث محاولة تسلل خلال أقل من أسبوع، قال الجيش.

ووفقا للجيش الإسرائيلي، تم اعتقال الرجل لحظات بعد عبوره من شمال قطاع غزة إلى المناطق الإسرائيلية، بالقرب من بلدة زيكيم.

ولم يكن بحوزته أي سلاح، قال الجيش.

وتم تسليم المشتبه الى جهاز الأمن الداخلي الشاباك للتحقيق معه.

ويأتي التسلل ساعات بعد اشعال فلسطينيان لمنصة خشبية داخل غزة بجوار السياج الأمني. وردا على ذلك، قصفت دبابة اسرائيلية موقعين تابعين لحماس في شمال قطاع غزة. وأكد الجيش أن المشتبه بهما لم يتجاوزان السياج الأمني ولم يدخلان الاراضي الإسرائيلية.

رجال مسلحون فلسطينيون يمرون من أمام كيبوتس تسياليم في جنوب إسرائيل بعد اختراقهم للسياج الحدودي المحيط بقطاع غزة في 27 مارس، 2018. (Screen capture)

وفي يوم الثلاثاء، تسلل ثلاثة فلسطينيين مسلحين الى الأراضي الإسرائيلية من غزة، وساروا اكثر من 20 كلم داخل البلاد خلال عدة ساعات قبل اعتقالهم بالقرب من قاعدة تسيليم العسكرية. وتم العثور على قنابل يدوية وسكاكين بحوزتهم.

وفشل الجيش إدراك وقوع تسلل أدى الى مطالبة وزير الدفاع افيغادور ليبرمان بإجراء تحقيق في الحادث.

وفي يوم السبت الماضي، تسلل أربعة فلسطينيين ملثمين للأراضي الإسرائيلية بعد اختراق السياج وحاولوا اشعال النيران بمركبة هندسة يتم استخدامها لبناء حاجز فوق وتحت الأرض حول القطاع.

ويتهيأ الجيش الإسرائيلي أيضا لمظاهرات ضخمة في غزة يوم الجمعة، ويتوقع مشاركة آلاف الفلسطينيين فيها وربما محاولة اختراق السياج الحدودي.