قال متحدث عسكري اميركي الخميس ان التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الاسلامية مهيأ لاستعادة الموصل في العراق بشكل افضل مما هو عليه بالنسبة للرقة في سوريا.

والموصل والرقة من الاهداف ذات الاولوية للتحالف الدولي ضد الجهاديين بقيادة الولايات المتحدة.

واضاف الكولونيل ستيفن وارن من بغداد في مؤتمر صحافي عبر الفيديو ان “خطة تحرير الرقة ليست متطورة مثل خطة تحرير الموصل”.

وتابع انه في العراق، يمكن للائتلاف الاعتماد على الجيش العراقي في التخطيط لاستعادة الموصل.

واضاف الكولونيل وارن “ليس لدينا ذلك في سوريا”.

ويستند التحالف على الارض في سوريا على قوات سوريا الديمقراطية التي تسيطر عليها الميليشيات الكردية وهي “اساسا جيش غير نظامي”.

وقال “نعمل مع قادة في قوات سوريا الديموقراطية في محاولة لوضع خطة” لاستعادة الرقة، مضيفا “ما نزال في بداية”الاستعدادات.

واوضح ان اعداد هذا التجمع تتقلب لكنها بعض “عشرات الآلاف” من الرجال بينهم نحو “خمسة الاف” من العرب.