البابا فرانسيس في الأراضي المقدسة في جولة تاريخية تستغرق يومين للأراضي الفلسطينية وإسرائيل. ابقوا مع التايمز أوف إسرائيل, لدينا تحديثات حية ومباشرة – تغطية كاملة للزيارة الباباوية.

المدونة مغلقة

اللبابا يبدأ قداسا احتفاليا في بيت لحم‎

دخل البابا فرنسيس بثوب أبيض وأصفر مزين إلى ساحة المهد برفقة قساوسة كاثوليك يلبسون ثيابا بيضاء لأداء قداس احتفالي. مع صورة جدارية للطفل يسوع المسيح مرتديا الكوفية الفلسطينية وراءه، ترأس فرنسيس الصلوات مع كورال مرافق.

البابا فرانسيس في لباس الحبر الاعظم الكامل يدخل ساحة القداس في بيت لحم(screen capture: CTV)

البابا فرانسيس في لباس الحبر الاعظم الكامل يدخل ساحة القداس في بيت لحم(screen capture: CTV)

وأفيد أن الكاردينال الماروني الراعي ورؤساء الكنائس الكلدانية والقبطية الكاثوليكية في الشرق يرافقون البابا في رحلته.

في الصف الأمامي، يجلس رئيس السلطة الفلسطينية ويضع قبعة بيسبول مع شعار للزيارة البابوية عليها.

بث حي ومباشر من قداس البابا في بيت لحم

بث حي ومباشر من قداس البابا في بيت لحم برعاية تلفزيون الفاتيكان

صورة: فرنسيس يقف عند الجدار

نشرت وكالة “معا” الإخبارية صورة للبابا فرنسيس وهو يقف عند الجدار الأمني في بيت لحم، قبل الذهاب إلى ساحة المهد.

What an image! MT @MaanNewsAgency: #PopeFrancis prays at separation wall in #Bethlehem pic.twitter.com/N4quqK1tJ3”

رئيس الحكومة: زيارة البابا هي فرصة لإظهار ’إسرائيل المتقدمة والمتسامحة’‎

بينما يقضي الباب فرنسيس صباحه في بيت لحم، وتقوم إسرائيل بالاستعدادات الأخيرة لوصوله إلى إسرائيل بعد ظهر اليوم، قال رئيس الحكومة بينيامين نتنياهو لمجلس الوزراء أن زيارة فرنسيس هي “فرصة لإظهار إسرائيل الحقيقية للعالم، إسرائيل متقدمة ومتسامحة، وعمليا الدولة الوحيدة في الشرق الأوسط التي تضمن حرية العبادة بالكامل لأفراد كل الديانات، [والتي] تحمي كل الأماكن المقدسة وتضمن حقوق الجميع- اليهود والمسلمين والمسيحيين، الجميع”.

الحشد في بيت لحم (صورة شاشاة  CTV)

الحشد في بيت لحم (صورة شاشاة CTV)

البابا لرئاسة الدولة؟

البرنامج الكوميدي “إيرتس نهديريت” يخلط بين زيارة البابا فرنسيس والسباق الذي تزداد حدة تنافسه على منصب الرئاسة في إسرائيل في صورة تم نشرها على صفحة البرنامج في الفيسبوك.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وزوجته والبابا فرانسيس تظهر في صورة فوتوشوبد . 'نتنياهو يطلب من البابا، 'نريد أن يكون رئيسا؟ " (فيسبوك ايريتس تهديريت)

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وزوجته والبابا فرانسيس تظهر في صورة فوتوشوبد . ‘نتنياهو يطلب من البابا، ‘نريد أن يكون رئيسا؟ ” (فيسبوك ايريتس تهديريت)

تبين الصورة، التي تم التقاطها خلال زيارة قام بها بينيامين نتنياهو إلى روما في ديسمبر 2013، نتنياهو وزوجته مع البابا فرنسيس. تقول سارة لزوجها في الصورة، “إسأله”, عندها يسأل نتنياهو البابا، “هل تريد أن تصبح رئيسا؟”

النص الكامل لبيان البابا لعباس

نشرت وكالة “معا” الإخبارية الفلسطينية النص الكامل لبيان البابا في القصر الرئاسي في بيت لحم لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس. فرنسيس قال لعباس بأنه “يُعرف كرجل سلام وصانع سلام”. 

البابا فرانسيس مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أثناء طقوس استقبال البابا في بيت لحم 24 مايو 2014 AFP PHOTO / POOL /ANDREW MEDICHINI

الآذان يقاطع القداس الاحتفالي‎

قاطعت آذان في مسجد عمر في ساحة المهد القداس الاحتفالي الذي يترأسه البابا فرنسيس خارج كنيسة المهد.

وبحسب مراسل الإذاعة الإسرائيلية غال بيرغير، فإن الجمهور المسيحي رد على المؤذن بالتصفير والصيحات، وتم لرفع صوت موسيقى الكورال. وذكرت إذاعة الجيش أن دعوات “ألله أكبر” قوبلت بصيحات “فيفا البابا” من قبل المسيحيين.

وبُني المسجد، وهو رمز للتعايش الديني، في الموقع الذي زاره عمر بن الخطاب، خليفة الرسول محمد، سنة 637 بعد إصدار مرسوم تعهد بالحفاظ على سلامة مل المسيحيين ورجال الدين واحترام مقدساتهم. ويقف المسجد مقابل كنيسة المهد في ساحة المهد.

“كنيسة المهد: صوت المؤذن من جامع عمر قاطع القداس الذي أجراه البابا. رد الجمهور المسيحي يالتصفير والصيحات وتم رفع صوت الموسيقى”

الكاردينال اللبناني لن يستقل الطائرة إلى تل أبيب

لن ينضم البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي، والذي أثارت مشاركته في زيارة البابا جدلا واسعا في العالم العربي، إلى البابا فرنسيس في رحلته في طائرة الهليكوبتر إلى مطار بن غوريون وخلال زيارته إلى إسرائيل، وفقا لما ذكره ناصر عطا مراسل ABC” News”.

البطريرك الماروني بشارة الراعي لن يسافر مع البابا إلى مطار تل أبيب حيث سيستقبل مسؤولون إسرائيليون البابا- تلفزيون الميادين #لبنان

فرنسيس يدعو بيرس وعباس إلى صلاة من أجل السلام في الفاتيكان‎

انهارت محادثات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين في الشهر الماضي، ولكن الباب فرنسيس دعا كل من الرئيس شمعون بيرس ونظيره الفلسطيني محمود عباس للانضمام إليه في صلاة من أجل السلام في الفاتيكان.

وقال فرنسيس بعد القداس الاحتفالي في بيت لحم، “أقدم بيتي في الفاتيكان كمكان للقاء الصلاة هذا”.

وسوف ينضم الحبر الأعظم الآن إلى وجبة غداء مع خمس عائلات فلسطينية قبل زيارة مخيم دهيشة للاجئين بالقرب من بيت لحم.

اجتماع الرئيس شيمون بيريز مع البابا فرانسيس الأول في الفاتيكان في روما، ايطاليا يوم 30 أبريل 2013.(AP)

اجتماع الرئيس شيمون بيريز مع البابا فرانسيس الأول في الفاتيكان في روما، ايطاليا يوم 30 أبريل 2013.(AP)

زيارة البابا كانت ’أفضل مما كان متوقعا’ بالنسبة للسلطة الفلسطينية‎

قال مسؤول فلسطيني لقناة “بي بي سي” بعد ظهر يوم الأحد أن صلاة البابا المرتجلة والغير متوقعة عند الجدار الأمني في بيت لحم جعلت الزيارة البابوية إلى المناطق الفلسطينية “أفضل بكثير مما كان متوقعا”.

قال لي المسؤول في منظمة التحرير الفلسطينية أن قرار البابا الوقوف عند الجدار للصلاة يجعل هذه الزيارة أفضل بكثير مما كان متوقعا للفلسطينيين.

بيريز وعباس يؤكدا اجتماع في الفاتيكان في شهر يونيو

يؤكد الرئيس الإسرائيلي، والرئيس الفلسطيني بحسب الاسوشيد برس انها سيجتمعا مع البابا فرانسيس في الفاتيكان الشهر المقبل. دعا فرانسيس عباس وبيريز للانضمام إليه في روما للصلاة من أجل قنمة السلام بعد القداس في بيت لحم.

زيارة البابا للجدار تولّد السخرية

زيارة البابا المرتجلة للحاجز الأمني في بيت لحم يوم الأحد ولدت سخريات على الإنترنت. تويتد موقع المستفسر العربي العمومي، موقع كوميدي ساخر من الخليج، نشر صورة لفرانسيس يضع “جرافيتي مخدرات” على الحائط.

البابا يلتقي أطفال فلسطينيين في بيت لحم

بزيارته إلى مركز فينيكس في بيت لحم قبل مغادرته، اجتمع البابا فرانسيس مع مجموعة من الأطفال الفلسطينيين من مخيمات الدهيشة، عايدة وبيت جبرين.

رفع الأطفال الفلسطينيين لافتات بالعربية, الانجليزية والإيطالية تنبه البابا إلى مجموعة متنوعة من القضايا الفلسطينية، بما في ذلك المصاعب التي يواجهها اللاجئون الفلسطينيون في مخيم اليرموك للاجئين خارج دمشق، سوريا.

“أننا نطالب بحرية العبادة،” قرأت اجدى اللافتات.

توجه أحد الأطفال الى البابا قائلا أنه على الرغم من مشاق الحياة تحت الحكم العسكري الإسرائيلي، “نحن أبناء فلسطين لم نفقد الأمل بعد.”

قال الصبي “زيارتك نمنحنا الأمل”.

“أن هذا الاحتلال خطيئة ضد الله والإنسانية. أنه يحرم الفلسطينيين من حقوقهم الإنسانية الأساسية ” قال للبابا. “دعونا جميعا نصلي من أجل سلام عادل وشامل.”

نيابة عن أطفال مخيمه  “المسجونين والمجروحين” ، دعا الصبي البابا للتدخل من أجل العدل.

البابا فرنسيس يلتقي أطفال فلسطينيين في بيت لحم  (screen capture: CTV)

البابا فرنسيس يلتقي أطفال فلسطينيين في بيت لحم (screen capture: CTV)

البابا ينهى الأطفال الفلسطينيين عن العنف

متحدثاً للأطفال الفلسطينيين في مدينة بيت لحم، البابا يحث الأطفال إلى “عدم التخلي عن الأمل، والتطلع دائماً إلى الأمام”.
يقول “لا يمكنك حل العنف بالعنف. السلام يتحقق مع العمل الشاق والكرامة”.
البابا فرنسيس يلتقي أطفال فلسطينيين في بيت لحم  (screen capture: CTV)

البابا فرنسيس يلتقي أطفال فلسطينيين في بيت لحم (screen capture: CTV)

مسؤول اسرائيلي يعقب على وقفة البابا امام الجدار

عقب مسؤول اسرائيلي, الذي أختار أن لا يفصح عن اسمه بحسب القناة الثانية الاسرائيلية “بأن على البابا أن يتذكر بأن هذا الجدار موجود لمنع الارهاب الانتحاري”

البابا يتحه من بيت لحم الى إسرائيل

البابا فرانسيس يخطو على السجاد الأحمر في بيت لحم بينما يقلع فرانسيس من مدينة الضفة الغربية، ويصل إلى مطار بن غوريون الدولي بعدها بدقائق.

البابا يتحدث بإيجاز مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس خارج سيارته، ثم سارا يدا بيد للحظة قبل مصافحة البابا لمسؤولين فلسطينيين والسير على السجاد والصعود الى المروحية العسكرية الأردنية.

في بن غوريون، تقوم الشخصيات الإسرائيلية باستعداداتها النهائية قبل وصول البابا.

البابا يسير على السجاد الاحمر في بيت لحم متجها الى تل ابيب  (screen capture: CTV)

البابا يسير على السجاد الاحمر في بيت لحم متجها الى تل ابيب (screen capture: CTV)

فرانسيس يهبط في إسرائيل لزيارة البابا الاولى

يرافقه أحد حراس  الجيش الإسرائيلي، يخطو البابا فرانسيس قبالة المروحية العسكرية الأردنية التي اقلته من بيت لحم إلى مطار بن غوريون الدولي في اللد.

الرئيس شمعون بيريز يصافح البابا عند هبوطه في تل ابيب (screen capture: GPO)

الرئيس شمعون بيريز يصافح البابا عند هبوطه في تل ابيب (screen capture: GPO)

يستقبله الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز بمصافحة حارة، ومن ثم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو.

رئيس الوزرا مع رئي الدولة يرافقان البابا اثناء مراسيم استقباله في اسرائيل  (screen capture: GPO)

رئيس الوزرا مع رئي الدولة يرافقان البابا اثناء مراسيم استقباله في اسرائيل (screen capture: GPO)

 يقفالزعماء الثلاثة  متأهبين للنشيدين الوطنيين الفاتيكاني والإسرائيلي، مع وزراء إسرائيليين يقفون جانبا 

 

“القدس من الذهب” تعزف بينما يحيي الوزراء قداسة البابا

الفرقة النحاسية للجيش الإسرائيلي تعزف “القدس من الذهب” بينما يصافح البابا فرانسيس أيدي الوزراء الإسرائيليين وشخصيات بارزة على مدرج مطار بن غوريون الدولي. قادة من مختلف الطوائف الدينية في إسرائيل كانوا في استقبال البابا، ولكن لوحظ غياب كبير حاخامات إسرائيل

وزراء الحكومة الاسرائيلية يرحبون بقداسة البابا (screen capture: GPO)

وزراء الحكومة الاسرائيلية يرحبون بقداسة البابا (screen capture: GPO)

بيريز يشكر البابا ‘لموقفه الدافئ والمحب’ لليهود

الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز يهنيء البابا فرانسيس في خطاب من منصة مدرج مطار بن غوريون مع اقتباسه من كتاب المزامير: “نرحب بك باسم الرب”.

يتحدث باللغة العبرية، بيريز يشكر البابا ‘لموقفك الدافئ والمحب للشعب اليهودي.”

الرئيس يدين أولئك الذين “أطلقوا النار على الناس الأبرياء في المتحف اليهودي في بروكسل [اليوم] فقط لكونهم يهودا.”

ويقول “ان هذا يسم الآبار ولا يمكن قبوله”.

يغتنم المخضرم هذه الفرصة لتعزيز رسالة السلام، قائلا أنه “حتى إذا تطلب السلام تضحيات، تضحيات السلام أفضل من تهديد الحرب.”

رئيس الدولة يخطب امام قداسة البابا  (screen capture: GPO)

رئيس الدولة يخطب امام قداسة البابا (screen capture: GPO)

نتانياهو: ايادينا ممدودة للسلام إلى الجميع

يرحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بقداسة البابا فرانسيس، ويشيد العلاقات الجيدة الأخيرة بين الكرسي الرسولي والشعب اليهودي. ويقول أنه عندما يضيء البابا فرانسيس الشعلة في ياد فاشيم يوم الاثنين، سيكون هذا تعبيراً إضافيا ان معاداة السامية هي جريمة ضد الإنسانية والالهية.

“في قلب الشرق الأوسط، الشرق الأوسط المضطرب والعنيف… ان إسرائيل جزيرة للتسامح “، يقول نتنياهو، مشيداً تسامحالبلد لجميع الأديان.

يقول نتانياهو أنه “ملتزم بالحفاظ على الوضع القائم في الأماكن المقدسة للمسلمين والمسيحيين واليهود”.

ويقول ايضاً “يدنا ممدودة للسلام مع أي شخص يقبل بذلك”.

“علينا جميعا أن نبني من أجل السلام”

يقول البابا فرانسيس أنه ات إلى إسرائيل كحاج، ويعرب عن تأييده لحل الدولتين لانهاء الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني.

يركز خطابه على التوصل إلى السلام بين إسرائيل والفلسطينيين، مشدداً على “القيمة العالمية” للقدس كمدينة للسلام. ويقول ان علا الجانبين عدم التوقف ابدأ عن السعي لإيجاد حلول للمشاكل المعقدة بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

“لا طريقة أخرى” للسلام، يقول البابا، معربا عن أمله في أنه “سوف يصبح حقيقة واقعة، ولن يبقى حلما.” أنه يؤكد على حق الإسرائيليين في العيش في سلام وأمن داخل حدود معترف بها دوليا، وحق الفلسطينيين للعيش في دولة خاصة بهم، أيضا.

يقدم فرانسيس “ترحيب حار واخوي” للمؤمنين المسيحيين في إسرائيل، ويكرر دعوته إلى بيريز وعباس إلى الفاتيكان “لصلاة مشتركة من أجل السلام.”

ويقول “كل واحد منا يجب أن يصبح بناء ومنشئا لهذا السلام. جميع رجال ونساء هذه الأرض، والعالم بأسره، يطلبون منا العمل من أجل السلام.”

وفيما يتعلق بالمحرقة وزيارته القادمة إلى ياد فاشيم يوم الاثنين، يقول فرانسيس أنه يصلي “أن لا تحدث جريمة كهذه مرة أخرى”.

البابا يستقل مروحية الى القدس

بعد خطاب البابا لكبار الاسرائيليين، علنا حول الحاجة الى السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين يستقل البابا طائرته المروحية الى جبل المشارف في القدس

البابا يستقل مروحية اسرائيلية متجها الى القدس (screen capture: GPO)

البابا يستقل مروحية اسرائيلية متجها الى القدس (screen capture: GPO)

البابا فرانسيس يصل إلى القدس

بعد تحليق موجز بطائرة هليكوبتر من اللد إلى القدس، يصل البابا إلى جبل المشارف لعقد اجتماع مع نظيره الأرثوذكسي الشرقي، البطريرك المسكوني للقسطنطينية بارثولوميو الاول.

من المقرر أن يعقد الاثنان جلسة خاصة في وقت لاحق من هذا المساء.

استقبل البابا فرانسيس عند هبوطه في مهبط للطائرات في منطقة جبل المشارف, رئيس بلدية القدس نير بركات، مسؤولين من المدينة، رئيس الجامعة العبرية، مدير مستشفى هداسا وأطفال من القدس. بعض الأطفال من مدرسة للطلاب اليهود والعرب على حد سواء.

بركات يعطي قداسة عينة من الأرض المقدسة وبعض الفواكه الطازجة لتزرع في إسرائيل، ولوحة مع استنساخ نقش سلوان، الذي يصفه بأنه دليل على “مستقبلنا المشترك في مدينة القدس”

قداسة البابا فرانسيس يلتقي بكبار المسؤولين الرسميين في القدس بعد هبوطه في جبل المشارف (screen capture: GPO)

قداسة البابا فرانسيس يلتقي بكبار المسؤولين الرسميين في القدس بعد هبوطه في جبل المشارف (screen capture: GPO)

رئيس بلدية القدس نير بركات يقدم الى قداسة البابا نسخة عن مخطوطة سلوان التوراتية (screen capture: GPO)

رئيس بلدية القدس نير بركات يقدم الى قداسة البابا نسخة عن مخطوطة سلوان التوراتية (screen capture: GPO)

الحاخام اليهودي صديق البابا يحضر الصلاة في كنيسة القيامة

الصديق الارجنتيني لقداسة البابا الحاخام افراهام سوكوركا, بين الحضور في كنيسة القيامة. وتماما مثل الجميع لا بد وانه يتسأل: ما سبب تأخر قداسته؟

الحاخام ابراهام سوكوركا في كنيسة القيامة  (screen capture: GPO)

الحاخام ابراهام سوكوركا في كنيسة القيامة (screen capture: GPO)

البابا فرانسيس يلتقي نظيره الأرثوذكسي الشرقي

من جبل المشارف، مقر الجامعة العبرية في شمال القدس، البابا فرانسيس يشق طريقه إلى المدينة القديمة لعقد اجتماع مع رئيس الكنيسة الأرثوذكسية الشرقية، بارثولوميو الاول. مقرر ان يظهر الاثنين معا في كنيسة القبر المقدس، والموقع التقليدي لصلب يسوع المسيح, احد أقدس الأماكن في العالم المسيحي.

كنيسة القيامة في القدس ( CC-BY-SA Anton Croos, Wikimedia Commons)

كنيسة القيامة في القدس ( CC-BY-SA Anton Croos, Wikimedia Commons)

كهنة من مختلف الطوائف المسيحية ومسؤولي الأمن الإسرائيلي تجمعوا حول الكنيسة في انتظار وصول فرانسيس. تجمعت الشرطة من جميع أنحاء البلاد في فناء الكاتدرائية، يرافقهم حراس مدججين بالأسلحة.

كهنة ورجال شرطة سوية امام كنيسة القيامة في البلدة القديمة, القدس  (screen capture: GPO)

كهنة ورجال شرطة سوية امام كنيسة القيامة في البلدة القديمة, القدس (screen capture: GPO)

قبل وصول البابا، إشارت أجراس الكنيسة لوصوله الوشيك مع تحية مرحبة.

الاجتماع بين فرانسيس وبارثولوميو يصادف الذكرى الخمسين للاجتماع التاريخي بين البابا بولس السادس واثيناغوراس البطريرك المسكوني الأرثوذكسي الشرقي في القدس عام 1964.

زعيم الاورثودكسية الشرقية يغرد صورة مع البابا

البطريرك المسكوني يغرد صورة له مع قداسة البابا خلال أول اجتماع لهما في القدس.

البابا فرانسيس وبطريرك القسطنطينية يصلا كنيسة القيامة

وعندما يحل الليل على مدينة القدس القديمة، البابا فرانسيس والبطريرك المسكوني برثلماوس الأول يخطوان إلى الفناء خارج كنيسة القيامة، أحد المواقع المقدسة المشتركة لجميع المسيحيين.

بعد أن انتظر كبار الشخصيات والزعماء المسيحيين لأكثر من ساعة عند كنيسة القيامة في قلب الحي المسيحي، تتنفس اللجمع الصعداء لأن قادة اثنين من أكبر الطوائف المسيحية قد دخلا الفناء.

فرانسيس وبارثولوميو, زعماء الكنيسة الكاثوليكية والكنيسة المسيحية الشرقية، يقفا جنبا الى جنب ويتعانقا قبل ان يدخلا كنيسة القيامة.

البابا فرانسيس يعانق زعيم الكنيسة الاورثودوكسية الشرقية برثوليميو امام كنيسة القيامة  (screen capture: GPO)

البابا فرانسيس يعانق زعيم الكنيسة الاورثودوكسية الشرقية برثوليميو امام كنيسة القيامة (screen capture: GPO)

الحبر الاعظم في القبر المقدس، التلفزيون الإسرائيلي يبرز لحظة الجدار

البابا فرانسيس وبارثولوميو يدخلا الكنيسة على صوت هتاف الكهنة، وينحنيا لتقبيل حجر القيامة، حيث بحسب الكتاب المقدس وضع يسوع قدمه بعد صلبه لغسلها قبل الدفن.

فرانسيس وبارثولوميو يحضران الصلاة القبر المقدس، ولكن كله يونانية بالنسبة لي.

قداسة البابا فرانسيس ينحني ليقبل الحجر في كنيسة القيامة  (screen capture: GPO)

قداسة البابا فرانسيس ينحني ليقبل الحجر في كنيسة القيامة (screen capture: GPO)

أما تقرير القناة الثانية فيسلط الضوء على خطاب عباس المستفز إلى حد ما والذي اتهم إسرائيل بالسعي لطرض المسيحيين من الأراضي المقدسة واجتماع البابا مع الأطفال الفلسطينيين، واحد منهم قال له ان النكبة – الكارثة من إنشاء إسرائيل في 1948 – كانت “أسوأ حالة تطهير عرقي في تاريخ البشرية. “وينتهي التقرير التلفزيون الاسرائيلي مع مقطع من فرانسيس في حاجز أمني في بيت لحم، ويلاحظ أن البابا قال شيئا بينما كان يقف عند الجدار،” ليس هناك معرفة ما كان التفكير “

زعماء الكاثوليك والاورثودوكس الشرقيين يتعهدون بالوحدة

البابا فرانسيس والبطريرك المسكوني برثلماوس الأول يوقعا اتفاق حيث “يتعهدون مواصلة السير على طريق تحقيق الوحدة بين الكنيستين الكاثوليكية والأرثوذكسية،” بحسب تقرير راديو الفاتيكان.

“الدم المسيحي هو نفس الدم” يقول البابا.

البابا فرانسيس مع الباطريارك برثولميو في كنيسة القيامة  (screen capture: GPO)

البابا فرانسيس مع الباطريارك برثولميو في كنيسة القيامة (screen capture: GPO)

مسك ختام

بهذا ننهي تغطية اليوم الاول من زيارة الحبر الاعظم الى الاراضي المقدسة ونقول لكم من التايمز أوف إسرائيل تصبحون على خير. تابعونا غدا مع تغطية شاملة وحية لليوم الثاني من زيارة البابا فرانسيس تبدأ في تمام الساعة تاسعة صباحا.