اعلن البابا فرنسيس في ختام مجمع الكرادلة السبت انه سيعلن في 17 ايار/مايو المقبل قداسة اربع راهبات من القرن التاسع عشر، إحداهن الفرنسية جان اميلي دو فيلنوف (1811-1854) وراهبتان فلسطينيتان.

ففي 1835، اسست الراهبة الفرنسية المولودة في تولوز، رهبانية سيدة الحبل بلا دنس في كاستر (جنوب شرق فرنسا). وتتألف هذه الرهبانية من حوالى 700 راهبة وتعمل في 16 بلدا، حيث تقوم بنشاط اجتماعي واسع، في اطار خمسين مدرسة يتسجل فيها سنويا حوالى 35 الف تلميذ.

والقديسات الثلات الجديدات الاخريات، هما الراهبتان الفلسطينيتان مريم بواردي (1846-1878) وماري-الفونسين غطاس (1843-1927)، والايطالية ماريا كريستينا دل ايماكولاتا (1856-1906)

وقد ولدت مريم بواردي في 1846 في قرية إعبلين في الجليل قرب الناصرة. ودخلت الرهبانية الكرملية في فرنسا، واسست في وقت لاحق الرهبانية الكرملية في بيت لحم.

وولدت ماري-الفونسيتن دانيل غطاس في القدس. واسست رهبانية اخوات الوردية المكرسة للعمل الرعوي ومساعدة المسنين والشبان.

واسست ماريا كريستينا دل ايماكولاتا المولودة في نابولي “اخوية خدام القربان المقدس” التي اسست عددا كبيرا من الاديرة النسائية والمدارس الداخلية للبنات والمياتم والمدارس.