اعلنت وزارة الخارجية الاماراتية الاثنين استدعاء سفيرها في طهران وخفض التمثيل الدبلوماسي مع ايران، بسبب “التدخل الايراني المستمر في الشأن الداخلي الخليجي والعربي”، في خطوة تلي اعلان السعودية والبحرين قطع علاقاتهما مع الجمهورية الاسلامية.

ونقلت وكالة الانباء الرسمية (وام) عن بيان للخارجية، ان الامارات “قررت (…) تخفيض مستوى التمثيل الدبلوماسي مع جمهورية ايران الاسلامية الى مستوى قائم بالاعمال وتخفيض عدد الدبلوماسيين الايرانيين في الدولة”.

واضاف البيان انه “تم استدعاء سعادة سيف الزعابي سفير الدولة في طهران تطبيقا لهذا القرار”.

واوضحت الوزارة ان “هذه الخطوة الاستثنائية تم اتخاذها في ضوء التدخل الايراني المستمر في الشأن الداخلي الخليجي والعربي والذي وصل الى مستويات غير مسبوقة في الآونة الاخيرة”.

واكدت ان “المبادىء الحاكمة للعلاقات الايجابية والطبيعية بين الدول اساسها الاحترام المتبادل للسيادة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية”.

وكانت السعودية اعلنت الاحد قطع العلاقات الدبلوماسية مع ايران غداة الهجوم على سفارتها في طهران وقنصليتها في مشهد (بشمال شرق ايران)، من قبل جموع غاضبة احتجاجا على اعلان الرياض السبت اعدام 47 شخصا ابرزهم رجل الدين السعودي الشيعي نمر النمر.

كما وجه مسؤولون ايرانيون انتقادات حادة للسعودية على خلفية اعدام النمر، لا سيما المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية علي الخامنئي الذي حذر من “نقمة الهية” تجاه الرياض.

وكان النمر من ابرز وجوه الاحتجاجات التي اندلعت في 2011 ضد الاسرة السعودية الحاكمة في المنطقة الشرقية حيث تتركز الاقلية الشيعية. وحكم عليه في 2014 بالاعدام بتهم “اشعال الفتنة الطائفية” و”الخروج على ولي الامر” و”حمل السلاح في وجه رجال الأمن”.

وتتمتع الامارات بعلاقات اقتصادية وتجارية جيدة مع الجمهورية الاسلامية. وتقيم في امارة دبي جالية ايرانية كبيرة.