اعلنت دولة الامارات العربية المتحدة الثلاثاء انها استأنفت ضرباتها الجوية ضد تنظيم الدولة الاسلامية بعد ان علقت الغارات نهاية العام الماضي، بحسبما افادت وكالة انباء الامارات الرسمية.

وذكر بيان رسمي لقيادة القوات المسلحة، ان مقاتلات اماراتية “من سرب اف 16 المقاتلة المتمركزة في احدى القواعد الجوية بالأردن الشقيق قامت صباح اليوم (الثلاثاء) بضربات جوية استهدفت مواقع (ل)تنظيم +داعش+ الارهابي”، وهو الاسم الذي يطلق على تنظيم الدولة الاسلامية.

وبحسب الاعلان الرسمي، فان المقاتلات حققت “أهدافها وعادت سالمة الى قواعدها”.

ولم تحدد الامارات مكان الاهداف التي قصفتها مقاتلاتها.

وكانت الامارات علقت عملياتها العسكرية الجوية في كانون الاول/ديسمبر بعد اسر الطيار الاردني معاذ الكساسبة الذي اعدمه تنظيم الدولة الاسلامية باحراقه حيا.

لكن مسؤولا اميركيا كبيرا اكد الجمعة ان الامارات ستستانف مشاركتها في الغارات الجوية ضد تنظيم الدولة الاسلامية في الايام المقبلة.

واعلنت الامارات السبت ارسال سرب من مقاتلات اف-16 تابعا لسلاح الجو لديها الى الاردن لدعم هذا البلد في ضرباته ضد تنظيم الدولة الاسلامية الذي يحتل اراضي واسعة في العراق وسوريا.

وهذا الاجراء الذي اتخذه ولي عهد ابو ظبي الشيخ محمد بن زايد ال نهيان رمى بحسب بيان رسمي الى “دعم المجهود العسكري للقوات المسلحة الأردنية الباسلة ومشاركتها الفاعلة في التحالف الدولي ضد +تنظيم داعش+ الارهابي المتوحش الذي أظهر للعالم بشاعته وانتهاكه لكل القيم الدينية والانسانية بارتكابه جرائم نكراء فضحت إدعاءاته وحركت في نفوس أبناء الشعوب العربية مشاعر الغضب والاشمئزاز”.

وكانت الامارات انضمت بشكل فاعل الى التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الاسلامية.