تظاهر الالاف مساء السبت في برشلونة ملوحين بالاعلام الكاتالونية والاسبانية والاوروبية احتجاجا على الاستفتاء حول استقلال اقليم كاتالونيا الذي يعتزم الانفصاليون تنظيمه الاحد، بحسب مشاهدات وكالة فرانس برس.

وهتف المتظاهرون في الشوارع وسط برشلونة حوالى الساعة 19,00 (17,00 ت غ) “نحن ايضا كاتالونيون!” في وقت احتمى البعض من الامطار تحت علم كبير لاسبانيا.

وهتف بعض اخر “بويغدمونت الى السجن” في اشارة منهم الى رئيس حكومة كاتالونيا كارلس بويغدمونت.

وأغلقت السلطات الاسبانية أكثر من نصف مراكز الاقتراع البالغ عددها 2315 في كاتالونيا بحلول منتصف يوم السبت لمنع إجراء استفتاء على استقلال الإقليم، بحسب ما أعلنت مدريد فيما أصر الانفصاليون على الاستمرار بالدفاع عن حقهم في التصويت.

وتحول الخلاف المرتبط بالاستفتاء بين الحكومة المركزية والمسؤولين الكاتالونيين إلى واحدة من أكبر الازمات التي تشهدها اسبانيا منذ عودة الديموقراطية إليها بعد وفاة الديكتاتور فرانشيسكو فرانكو في 1975.