اعلن ماركوس بينيا مدير مكتب الرئيس الارجنتيني ماوريسيو ماكري لصحيفة “لا ناسيون” السبت ان الارجنتين تعتزم استقبال نحو ثلاثة الاف لاجىء سوري.

وقال بينيا “نؤكد عزم الارجنتين على استقبال لاجئين فارين من الازمة في الشرق الاوسط. نحن مستعدون لاستقبال نحو ثلاثة الاف لاجىء والمشاركة في حل مشكلة شاملة”.

وادلى بينيا بهذا التصريح خلال زيارة يقوم بها للولايات المتحدة حيث التقى مستشارة الرئيس باراك اوباما للامن القومي سوزان رايس.

واضاف ان بلاده مستعدة للمضي قدما في هذا الملف “في اسرع وقت”.

وسبق ان استقبلت بلدان اخرى في اميركا الجنوبية لاجئين سوريين مثل الاوروغواي والبرازيل.

وخلال زيارته اليونان اخيرا، دعا البابا الارجنتيني فرنسيس العالم الى الرد في شكل “لائق” على ازمة اللاجئين، واصطحب معه الى الفاتيكان اثني عشر لاجئا سوريا.