هل حلمتم يوما بالسفر إلى كوكب المريخ؟ الحلم لم يعد مستحيلا – في عام 2117.

في يوم الثلاثاء، أعلنت الإمارات العربية المتحدة مشروع جديد، المعروف بإسم “المريخ 2117″، الذي يهدف لإنشاء أول مستعمرة بشرية على المريخ.

متحدثا خلال القمة العالمية للحكومات في دبي، قال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أمير دبي ونائب رئيس ورئيس وزراء الإمارات، أن “وصول البشر إلى كواكب أخرى طالما كان حلما للإنسانية”. وأضاف: “هدفنا أن تقوم الإمارات بقيادة المبادرات الدولية لتحقيق هذا الحلم”.

وقال آل مكتوم أن الإمارات هي إحدى الدول الأولى في العالم في “علوم الفضاء”، وأن المشروع سيساعد الإمارات في “قيادة” حلمها لإكتشاف الفضاء.

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، امير دبي ونائب رئيس ورئيس وزراء الامارات، خلال القمة العالمية للحكومات في دبي، 12 فبراير 2017 (AFP/Stringer)

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، امير دبي ونائب رئيس ورئيس وزراء الامارات، خلال القمة العالمية للحكومات في دبي، 12 فبراير 2017 (AFP/Stringer)

وورد في البيان أن المرحلة الأولى من المشروع ستتمحور حول انشاء طاقم بـ”المساهمة في وصول البشر الى الكوكب الأحمر”، والمبادرة ستتم بقيادة طاقم علماء من الإمارات ومن انحاء العالم.

وسيعمل طاقم البحث على “تطوير أساليب سفر أسرع من وإلى” المريخ، بالإضافة الى تخطيط شكل المستعمرة والوصول الى طرق لتوفير الموارد الضرورية للسكان، مثل الطعام والطاقة.

وورد في البيان أيضا أن العلماء الذي يعملون على المشروع سوف يطورون أيضا آلات لبناء المدينة.

وقال سعيد القرقاوي، مدير لجنة العلوم والبحث في القمة العالمية للحكومات، لوكالة CNBC يوم الاثنين، أن “المدينة [المخططة] حجمها تقريبا بحجم ولاية شيكاغو الأمريكية، وسيسكنها 600,000 شخص”.

“توصلنا إلى هذا العدد لأن الأمر مثل الذهاب الى جزيرة نائية، لا يمكن للجميع الذهاب في بداية الأمر، ولكن بعد تطوير التقنيات الصاروخية، ما يمكن الأشخاص للإنتقال الى هناك بصورة أسهل، وبعدها تقنيات الأكسجين لنجعلها تشبه كوكب الأرض اكثر، ما سيحفز الناس”، قال القرقاوي.

وأضاف القرقاوي أنه سيكون على الدول المشاركة التوقيع على اتفاقية سنوية من أجل المشاركة في المشروع، وأنه ستكون هناك حاجة لتطوير اقتصاد خاص ليتلائم مع الظروف على المريخ.

“على الأرض، الإقتصاد مبني على النظام الرأس مالي. بالتأكيد ستكون هناك عناصر رأس مالية. ولكن سنحتاج لخلق شيء خاص يتلائم مع الحاجيات والبيئة على المريخ”، قال.

وقد تحول استعمار المريخ الى هوس شائع في الآونة الأخيرة، مع اعلان المدير التنفيذي لشركة سبايس ايكس، ايلون ماسك، في شهر سبتمبر انها يسعى الى إرسال بعثة للمريخ في المستقبل القريب من أجل تحويل البشر إلى “جنس متعدد الكواكب”، بحسب تقرير CNBC حينها.

المدير التنفيذي لشركة سبايس ايكس ايلون ماسك و الوزير الاماراتي محمد القرقاوي خلال القمة العالمية للحكومات في دبي، 12 فبراير 2017 (AFP/Stringer)

المدير التنفيذي لشركة سبايس ايكس ايلون ماسك و الوزير الاماراتي محمد القرقاوي خلال القمة العالمية للحكومات في دبي، 12 فبراير 2017 (AFP/Stringer)

وتحدث ماسك خلال القمة العالمية للحومات بجانب الوزير الإماراتي محمد القرقاوي، ولكنهما لم يتطرقا الى امكانية التعاون في خططهما لإستعمار المريخ.

ومشروع “المريخ 2117” ليس أول مبادرة إماراتية في المريخ. في عام 2015، أعلنت البلاد عن مشروع استكشاف المريخ، الذي يسعى لإرسال سفينة فضائية الى الكوكب حتى عام 2021 ضمن “مشروع استكشاف علمي”.

وأعلنت الإمارات أنه في حال نجاحها، ستكون أول سفينة فضائية من دولة عربية تهبط على المريخ.