لقي شاب مصرعه في جنوب البلاد بعد أن جرفته مياه الأمطار إلى داخل نهر خلال موجة واسعة من الأمطار الغزيرة والعواصف الرعدية التي ضربت البلاد في شهر ابريل.

واستخدمت طواقم الإنقاذ طائرة مروحية للعثور على الفتى البدوي البالغ من العمر (17 عاما) بعد أن سحبه نهر “ممشيت” في صحراء النقب، وتم الإعلان عن وفاته بعد العثور على جثته، أعلنت الشرطة.

وفي الضفة الغربية، أعلنت الشرطة أن طواقم انقاذ تبحث عن شابة فلسطينية ورد أن فيضان سحبها بالقرب من مستوطنة معاليه عاموس.

وفي حادث منفصل، أعلنت نجمة داود الحمراء أنها عالجت 42 طالب مدرسة ثانوية عانوا من انخفاض حرارة الجسم بعد أن علقوا في فيضان خلال رحلة مدرسية بالقرب من كفار هنوكديم في جنوب البلاد.

وقالت نجمة داود الحمراء انها تعمل على انقاذ حوالي 20 طالبا آخر من الفيضان، بينما أعلن مستشفى سوروكا في بئر السبع أنه يجهز لإستقبال الطلاب المصابين لتقديم العلاج لهم.

وبسبب الفيضانات، تم اغلاق أجزاء من شارع 40 وشارع 90 في الجنوب، أعلنت الشرطة

إضافة الى ذلك، غرق مجمع تجاري في ريشون لتسيون بعد انهيار سقفه. وقالت نجمة داود الحمراء أنه لم تقع اي اصابات. وتم اغلاق مطار سدي دوف في تل ابيب أيضا لمدة ساعتين.

وبالرغم من الأحوال الجوية الصعبة، أعلنت سلطة المياه الإسرائيلية أن كل قطرة مياه “هامة، مباركة وجيدة”، ولكن الأمطار الغزيرة لا تعوض الجفاف الذي يشهده البلاد في السنوات الأخيرة.

وأفادت وكالة الأرصاد الجوية الإسرائيلية أنه يتوقع استمرار الأمطار خلال الليل وفي يوم الخميس في انحاء البلاد، مع التوقع بمصاحبة العواصف الرعدية.

وحذرت وكالة الأرصاد أيضا من تشكل فيضانات إضافية في جنوب البلاد وغور الأردن.