أحبطت قوات الأمن الأردنية مخطط إرهابي مدعوم من إيران ضد السعودية، بحسب وسائل إعلام محلية الإثنين.

واعتقلت قوات الأمن عنصرا من تنظيم “بيت المقدس” في منطقة جرش في الأردن، شمال عمان، بحسب صيحفة “الرأي” الأردنية. إسم المجموعة مشابه لإسم تنظيم مصري لا تربطه علاقة بـ”بيت المقدس”.

وعُثر مع المشتبه به على حوالي 45 كيلوغراما من المواد المتفجرة التي خطط لإستخدامها في هجوم إرهابي ضد السعودية، بحسب مصدر مقرب من ملف التحقيق.

ويحمل المشتبه به عضو “بيت المقدس” الجنسية العراقية والنرويجية، كما قالت الصحيفة.

وقال المصدر أن هذه الكمية من المتفجرات من هذا العيار تُعتبر الأكبر التي نجحت الأردن في كشفها منذ 10 أعوام.

وذكرت الصحيفة أن المتهم سيمثل الإثنين أمام محكمة أمن الدولة، وهي محكمة عسكرية برئاسة القاضي العسكري الكولونيول محمد عفيف.

وتعرف العلاقات بين السعودية السنية وإيران الشيعية توترا منذ فترة طويلة، حيث عادة ما يجد البلدان نفسيهما على طرفي نقيض في الشؤون الإقليمية.

وكانت السعودية من أشد منتقدي برنامج إيران النووي، وحثت الغرب على إتخاذ موقف أشد في المفاوضات مع الجمهورية الإسلامية. ويتواجه البلدان على ما يبدو أيضا في اليمن، حيث يستهدف التحالف الذي تقوده السعودية المتمردين الحوثيين الذين يُزعم بأنهم مدعومون من إيران.

في 2011، إتهم مسؤولون أمريكيون إيران بالضلوع قي مخطط لإغتيال السفير السعودي في الولايات المتحدة. وتم إتهام إيرانيين إثنين في محكمة في نيويورك في أكتوبر 2011، على الرغم من أن أحدهما فقط كان رهن الإعتقال.