هدم الجيش الاسرائيلي مساء الاثنين منزلي المشتبه بهما الرئيسيين في عملية خطف ثلاثة شبان اسرائيليين عثر على جثثهم في الخليل بجنوب الضفة الغربية، بحسب ما افاد شهود وكالة فرانس برس.

وقال الشهود ان منزلي مروان القواسمة وعامر ابو عيشة العضوين في حركة حماس بالخليل قد ازيلا بالمتفجرات.

وكانت منظمات الدفاع عن حقوق الانسان قد حذرت من عودة اسرائيل الى ممارسة سياسة الهدم بحق من يشنون هجمات، وذلك للمرة الاولى منذ العام 2005.

وقالت مصادر عسكرية اسرائيلية لفرانس برس ان الجيش قام بتفجير باب منزل مروان القواسمة مؤكدة ان المبنى لا يزال قائما، لكنها لم تدل بمعلومات عن المنزل الاخر.