ألقي القبض على شخصين يوم السبت على خلفية قتل رجل تم العثور عليه مقتولا بالرصاص في فندق على شاطئ البحر في تل أبيب.

وصرحت الشرطة أنها ردت على بلاغ بإطلاق النار وعثرت على الرجل المقتول.

وذكرت وسائل الإعلام العبرية أن الحادث وقع في فندق براون بيتش هاوس.

ولم يتضح ما إذا كان الفندق مفتوحا للزوار – وقد تم إغلاق غالبية الفنادق في المدينة الساحلية بسبب جائحة فيروس كورونا.

ويبدو أن وفاة الرجل هي ثاني حادث إطلاق نار في إسرائيل في غضون 24 ساعة.

حيث قتلت السيدة مرفت دسوقي (48 عاما) بالرصاص في وسط مدينة اللد يوم الجمعة. وورد انها كانت معروفة لهيئات الرعاية الاجتماعية والشرطة.

وتم اتهام رجل يوم السبت بقتلها. وقالت الشرطة أن المشتبه به سيمثل امام محكمة الصلح في ريشون لتسيون مساء السبت.

وحظر الكشف عن هويته بأمر المحكمة.