تم اعتقال فلسطينيين من القدس الشرقية بعد عملية بحث ضخمة عن مشتبهين بالإرهاب في تل أبيب.

حوالي الساعة 10:30 صباحا، أغلقت الشرطة عدة شوارع في المدينة وفي جفعاتايم المجاورة بينما تبحث عن سيارة مشتبه تم التبليغ عنها وقت قصيرا قبل ذلك في جادة كاتسنيلسون في جفعاتايم.

بالإستعانة بتقارير إستخباراتية، قررت شرطة منطقة دان أن المركبة، سيارة ميتسوبيشي زرقاء، قد تكون جزء من محاولة لتنفيذ هجوم إرهابي.

وقامت عشرات مركبات الشرطة ومروحية واحدة على الأقل بمحاصرة والمنطقة واجراء البحث.

وبعد علمهم بعملية البحث، ورد أن المشتبهين تركوا السيارة وحاولا الفرار من الشرطة على الأقدام. تم اعتقالهم حوالي الساعة 11:30 صباحا ونقلهم الى الشاباك للتحقيق.

وتم إغلاق الطريق المتجه غربا في مفرق شالوم عند مدخل جفعاتايم لوقت قصير ضمن عملية البحث، ولكن لم يتم إغلاق المسالك المتجهة شمالا وجنوبا في شارع ايالون السريع في المفرق.

وتم إغلاق جسر موزيس وأجزاء من جادة بيغن في المدينة أيضا لوقت قصير، بالإضافة إلى أجزاء أخرى من مركز تل ابيب، بمحاولة لمنع المشتبهين من الفرار، بينما امتدت عملية البحث نحو الشرق حتى المجمع التجاري في جفعاتايم.

وقال شهود عيان أن الشرطة كانت تجري البحث مع أسلحة مرفوعة في المنطقة المحيطة بعدة مباني مكاتب في جفعاتايم.

لم تتوفر معلومات حتى الآن حول مكان ضبط المشتبهين، هوياتهما، أو طبيعة الشبهات الموجهة اليهما.

وردا على المخاوف من الإرهاب الخميس، اعلنت بلدية جفعاتايم أنه سيتم توظيف عمال بلدية عند مداخل المدارس والحضانات ابتداء من يوم الأحد، حتى أن يتم توظيف شرطة أمن لتغطية المؤسسات التعليمية في المدينة.