اصيب شخصين بسيارة اثناء انتظارهما في محطة حافلات الجمعة بالقرب من مستوطنة العازار في مركز الضفة الغربية، جنوب القدس، فيما قال الجيش انه يشتبه بأنه هجوم دهس.

واصيب شاب يبلغ 17 عاما بإصابات خطيرة وامرأة تبلغ 19 عاما بإصابات متوسطة، قالت نجمة داود الحمراء.

وتم معالجتهما في ساحة الهجوم، وبعدها تم نقل الشاب الى مستشفى هداسا عين كارم، ونقل الامرأة الى مستشفى شعاريه تسيديك، في القدس.

واصيب السائق برصاص قوات الامن في الموقع. ولم تعلق نجمة داود الحمراء على حالته.

وقال رئيس مجلس عتصيون الإقليمي شلومو نعمان ان الحادث “يبدو كهجوم إرهابي” بالرغم من كون السيارة تحمل الواح ترخيص إسرائيلية.

“امل اننا لا نواجه موجة إرهاب جديد”، قال، بحسب القناة 12.

وتقع مستوطنة العازار بالقرب من ميجدال عوز في كتلة عتصيون الاستيطانية، حيث طُعن طالب اليشيفا دفير سوريك الاسبوع الماضي. وهي مجاورة ايضا لمفرق عتصيون، الذي شهد عدة هجمات دامية في السنوات الاخيرة.

وفي يوم الخميس، طعن مراهقين شرطي في القدس القديمة، ما تسبب بإصاباته بإصابات متوسطة.

واصيب المعتديان برصاص قوات الامن. واعلن عن وفاة احدهما في ساحة الهجوم، بينما اصيب الاخر بإصابات حرجة وتم نقله الى مستشفى.

وجاء الهجوم وسط تصعيد بالتوترات في الحرم القدسي، في اعقاب اشتباكات في الموقع الاسبوع الماضي.